شريط الأخبار

القيادي حبيب يتوقع أن تقدم إسرائيل على سلسلة من العمليات العدوانية والاجتياحات

02:25 - 25 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم : غزة

أكد الشيخ خضر حبيب القيادي بحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن جريمة الاحتلال التي ارتكبت فجر اليوم الثلاثاء في منطقة الأنفاق جنوب قطاع غزة، تكشف نوايا إسرائيل العدوانية تجاه شعبنا والتي تُغلف أمام الرأي العام العالمي بحجج أنها تطمح بتحقيق السلام.

وبيّن الشيخ حبيب في تصريحاتٍ لإذاعة صوت القدس من غزة، أن حق الرد على هذه الجريمة البشعة وكل الجرائم التي تقترف بحق شعبنا مكفولٌ للجميع، مشدداً على أن ما حصل تتحمل مسؤوليته كاملةً حكومة الاحتلال.

وقال القيادي في الجهاد الإسلامي:" علينا أن نستغل فرصة هذا الشهر الفضيل في أن نتوحد ونرص صفوفنا في مواجهة آلة القتل والدمار الإسرائيلية"، متوقعاً أن يقدم العدو على سلسلة من العمليات العدوانية والاجتياحات والقتل، لافتاً في ذات الوقت إلى انه لا يمكن مواجهة كل ذلك متشرذمين.

وأضاف :" العدو نواياه واضحة تجاه شعبنا، وعلينا أن نتحد لصدها، لأنه يستغل هذا الوضع السيئ الذي يعصف بالساحة الفلسطينية، من أجل تكثيف ضرباته حتى يخضع الشعب الفلسطيني وبالتالي يساير مشاريع الاستسلام التي سيفرضها عليه".

انشر عبر