شريط الأخبار

الاحتلال يحكم بسجن موسى الطيط منفذ عملية بيت عين من الخليل بالمؤبد مرتين

01:03 - 25 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – الخليل

حكمت محكمة عوفر العسكرية الصهيونية على منفذ عملية الطعن في مستوطنة " بيت عاين " قرب بلدة بيت أمر شمال الخليل بالسجن المؤبد مرتين ، وذلك بتهمة قتل مستوطن وإصابة آخرين .

 

وأفادت مصادر من البلدة أن المحكمة قضت بالسجن المؤبد مرتين على الأسير موسى إبراهيم موسى الطيط (26عاما) من بلدة بيت أمر ، بعد اعتقاله قبل أربعة أشهر من بلدة صافا .

 

وكان الأسير الطيط نفذ عملية مستوطنة بيت عاين في مجمع مستوطنات غوش عصيون شمال مدينة الخليل وقتل فيها مستوطن وأصاب آخر ، وكان مخططاً للهجوم على المستوطنة قبل أسبوعين من تنفيذها وذلك لرغبته بـ "الشهادة".

 

وأشارت المصادر إلى أن الاعتقال للمنفذ تم بتعاون بين جهاز الأمن الصهيوني (الشين بيت) وجيش الاحتلال وحرس الحدود قبل أسبوعين واليوم تم السماح بنشر التفاصيل.

 

وفي تفاصيل العملية وفق ما قال المنفذ فإنه اشترى الفأس الذي نفذ به الهجوم قبل أسبوعين، واختبأ في واد قريب من مستوطنة بيت عاين صباح يوم تنفيذ الهجوم حيث تسلل وصادفه تجمع للمستوطنين من ثلاثة أشخاص قام بمهاجمتهم الواحد تلو الآخر فقتل أحدهم وأصاب الآخر وتمكن الثالث من الفرار.

 

ويضيف أنه عقب ذلك اكتشف عدد من المستوطنين أمره فانسحب باتجاه بلدته مباشرة، وقام هناك بإخفاء كل الأدلة التي قد تكون دليلا عليه وتكشفه.

 

وكشف الفلسطيني أنه كتب وصية خاصة به قبل تنفيذه للعملية قبل أسبوع ونصف خوفاً من أن يستشهد في العملية.

 

وبعد التحقيق معه اعترف بأنه خطط للعملية بهدف الاستشهاد وانه لا ينتمي لأي تنظيم أو حزب فلسطيني وإنما قام بالتخطيط للعملية بنفسه حيث قام بشراء السكين والفأس قبل أسبوعين من تنفيذ العملية وقام بإخفائهما في واد قريب من المستوطنة، وفي يوم العملية قام بمهاجمة المستوطنين ولاذ بالفرار إلى خربة صافا.

انشر عبر