شريط الأخبار

وزارة الأسرى: إدارة السجون مستمرة في استفزاز الأسرى ومعاقبتهم

04:53 - 24 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – رام الله

قال محامو وزارة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم، إن إدارة سجن رامون الإسرائيلي ما زالت تستفز الأسرى بشكل منهجي وتعاقبهم لأتفه الأسباب.

 

وأفادت الوزارة في بيان صحفي، إن السجانين يمنعون الأسرى من تشغيل المراوح في الغرف أثناء العدد اليومي، وتستفز الأسرى بمعاقبتهم حتى على نقاط ماء في غير مكانها فتقوم بمعاقبة كل الأسرى في الغرفة في عملية تحد وكسر لمعنوياتهم وتحطيم صمودهم.

 

وأكد محامو الوزارة الذين زاروا معتقل رامون الإسرائيلي والتقوا الأسرى: جمال رجوب، ورأفت جوابرة، وأيمن جعيم وإسماعيل عبيات، وحازم القواسمي، وأكدوا جميعا أن وضع زميلهم عثمان جعيم لا يزال صعبا، وقد حصل على موافقة بإدخال طبيب خاص منذ عام 2005، وحتى اليوم لم يتم إدخال أي طبيب له.

 

 إما إسماعيل عبيات من بيت لحم فأكد لمحامي الوزارة أنه يعاني من قرحة في المعدة وان ما زال يتلقى علاجا بشأنها، فيما أكد حازم القواسمي من الخليل، وهو يعاني من الأم في رجليه شتاء، بسبب وجود بلاتين وبراغي، جراء إصابته اعتقاله.

 

وبحث المحامون مع الأسير رأفت جوابرة مسؤول الكانتينا العامة في السجن، عددا من القضايا منها: زيادة مبالغ الكانتينا في شهر رمضان، ومعاشات الأسرى والإقساط الجامعية.

انشر عبر