شريط الأخبار

بفعل الممارسات الإسرائيلية.. تقرير أممي يحذر من تدهور الوضع في القدس

09:21 - 23 حزيران / أغسطس 2009

بفعل الممارسات الإسرائيلية.. تقرير أممي يحذر من تدهور الوضع في القدس

فلسطين اليوم- القاهرة

حذر تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة (أوتشا) من استمرار تدهور الوضع الأمني والإنساني والاجتماعي بعدد من الأحياء بالقدس المحتلة بسبب تأثر الخدمات العامة بها بفعل سياسة الاحتلال الإسرائيلية.

 

وسجل التقرير الذي وزعه المركز الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة، أن المحطة الرئيسية للكهرباء في غزة مازالت مغلقة للأسبوع الثاني علي التوالي بسبب نقص الوقود، مما ينتج عنه انقطاع في التيار الكهربائي ما بين ست وثماني ساعات يوميا.

 

وأبرز التقرير أن تزود السكان بالمياه يشهد من جهته اختلالات كبيرة بحيث لا يحصل السكان على هذه المادة الحيوية سوى أربعة أيام في الأسبوع ولمدة لا تتجاوز ثماني ساعات.ومن جهة أخرى ذكر تقرير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة أن السلطات الإسرائيلية سمحت بدخول 531 شاحنة محملة بمساعدات لقطاع غزة مبرزة أن هذا الرقم لا يمثل سوى 19 بالمائة من المتوسط الأسبوعي خلال الأشهر الستة الأولى لهذا العام.وأكد التقرير أن إسرائيل مازالت تفرض قيودا على حصول السكان على مواد البناء مثل الأسمنت والصلب والزجاج والأخشاب.

 

وأضاف أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) أطلقت نداء لجمع حوالي 181 مليون دولار ليتم توزيعها على الفقراء في غزة خلال شهر رمضان موضحا أن نحو مليون لاجئ في غزة بعد ثلاث سنوات من الحصار الإسرائيلي والعملية الإسرائيلية الأخيرة علي القطاع ما يزالون يعيشون ظروفا مزرية.

 

وأشار التقرير إلى أن 70 في المائة من هؤلاء اللاجئين يعانون من البطالة الحادة ويحصلون على الخدمات الأساسية بشكل متقطع، كما أنهم يعيشون مستويات متدنية من السكن تفتقر لأبسط ضروريات العيش.

انشر عبر