شريط الأخبار

النقابات الصحية ستعلن غدا فعالياتها ضد ممارسات وزير الصحة برام الله

10:59 - 22 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – رام الله

قال اسامة النجار رئيس اتحاد نقابات المهن الصحية، اثر اجتماع موسع وطارئ لمجلس نقابة الطب المخبري، ونقباء المهن الصحية، ونقابة العاملين في الوظيفة العمومية ان غدا الاحد سوف يوزع بيان يحدد الاجراءات والفعاليات ضد ممارسات وزير الصحة بحق الديمقراطية وحرية العمل النقابي.

 

واضاف النجار أن استمرار وزير الصحة في ممارساته التي وصفها بـ"غير القانونية" بحق العمل النقابي ورفضه اجراء اي حوار مع النقابات الصحة وغيرها وصدور بيانات "مزوره" باسم الموظفين انما يؤدي لتصعيد الأوضاع بشكل كبير ولن يتوقف الا بوقف استهداف العمل النقابي".

 

وبين النجار ان تحويله للنائب العام جاء بعد ارسال مذكرة له تفيد وتصف ممارسات احد المسؤولين ضد الموظفين في احد المستشفيات حيث كان الاجدر بوزير الصحه التحقيق بحيثيات المذكرة وليس قمع العمل النقابي علما انه تم انهاء هذه المشكله قبل ثلاثه اشهر مع المعني مباشرة تمت بالاجتماع في نقابة الاطباء.

 

واكد النجار:" ان الهدف هو ليس فقط العمل النقابي وانما ترتيب التعيينات حسب الاهواء لمجمع فلسطين الطبي".

 

وطالب النجار الرئيس ابو مازن ورئيس الوزراء بالتحقيق بشأن التعيينات في مجمع فلسطين الطبي، وقال :"ان لدينا الكثير لنقوله في هذا المجال".

 

وحيا النجار نقابة الموظفين ممثله برئيسها بسام زكارنة الذي وقف مع موظفي الصحة للدفاع عن حقوقهم ولمنع قمع العمل النقابي في وزارة الصحه وفي فسطين.

 

واكد النجار لزكارنة الذي حضر الاجتماع ان موظفي الصحة يحترمون عملكم النقابي الجريء والحر وان ما صدر من بيانات لا تمثل الموظفين وانها صدرت من منتفعين لا علاقه للموظفين بها.

 

واكد النجار ان النقابات قررت تشكيل لجنة قيادية من خمسة اشخاص تبقى في حالة انعقاد دائم لقيادة الفعاليات وتوجيهها بدءا من يوم الاحد.

 

وقال زكارنة في الاجتماع ان نقابة الموظفين تقف مع النقابات الصحية حتى تحفظ حقوقها.

 

وطالب زكارنة النقابات باطلاع رئيس الوزراء د. سلام فياض على تفاصيل المشكلة، والذي لا يقبل المس بحرية العمل النقابي في فلسطين.

 

واشاد زكارنة بعمل الطواقم الطبية في وزارة الصحة والتي تعمل ليل نهار دون .

انشر عبر