شريط الأخبار

مصادر مطلعة: مصر أبلغت عباس اعتراضها على عقد المجلس الوطني خشيةً على الحوار

04:08 - 21 آب / أغسطس 2009

فلسطين اليوم : رام الله والوكالات

كشفت مصادر إعلامية مطلعة أن الرئيس محمود عباس نجح في استعادة ولاء عدد من قادة "فتح" الذين خسروا عضوية اللجنة المركزية للحركة جراء عدم دعمه لهم، كما تبين خلال اجتماع المجلس الوطني الفلسطيني في العاصمة الأردنية، بحضور أحمد قريع، والفريق نصر يوسف، عضوا اللجنة السابقين.

وشارك في اللقاء محمود المغربي نائب السفير المصري لدى الأردن، الذي قال:" إنه تمت دعوته من أجل أن تفهم مصر وجهة نظرنا إزاء دعوة المجلس الوطني الفلسطيني للانعقاد".

وكانت معلومات قد أفادت أن مصر أبلغت الرئيس عباس اعتراضها على عقد المجلس الوطني، خشية أن يؤدي ذلك إلى إفشال الحوار الوطني الفلسطيني في القاهرة.

ومع تحية الزعنون وترحيبه بالدبلوماسي المصري، قال قريع مطمئناً الضيف المصري:" إن ملف منظمة التحرير متفق عليه مع حركتي حماس والجهاد الإسلامي وبقية الفصائل الفلسطينية"، مضيفاً بالقول: "ما بنقدرش نغضب مصر".

انشر عبر