شريط الأخبار

أبو علاء يعارض فكرة أبو مازن بإجراء الانتخابات قبل إتمام المصالحة

08:44 - 19 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

ركز الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال اليومين الماضيين، على الذهاب إلى الانتخابات في موعدها وترك كافة الخلافات بين حماس وفتح جانبا.

وعلمت «الشرق الأوسط» أن أبو علاء، يعارض أبو مازن في موضوع إجراء انتخابات قبل التوصل إلى اتفاق، وقالت مصادر مقربة منه، «هذا يعني إجراء انتخابات في الضفة فقط، وهذا كارثة».وكان أبو مازن، أعلن أنه متمسك بإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية في موعدها في 24 يناير (كانون الثاني)، المقبل.

وقال قبيل ساعات من وصول الوفد الأمني المصري، «لا بد من الحوار الوطني، ونحن مستعدون له، ولكن نحن نقول إنه ما دام هناك استحقاق دستوري في 24 من يناير (كانون الثاني) المقبل، فلا بد من الذهاب إلى انتخابات رئاسية وتشريعية، وهذا الكلام قلناه من قبل ونقوله الآن. وأضاف «الآن لم يعد هناك انتخابات مبكرة، ولكن هناك انتخابات يجب أن تعقد في موعدها، هذا هو موقفنا في أي حوار في القاهرة، ونطالب به».

وأبلغ أبو مازن القيادة المصرية أن حركته مستعدة للذهاب إلى الحوار في موعده، لكن حماس ترفض الذهاب إلى انتخابات رئاسية وتشريعية من دون الوصول إلى مصالحة شاملة. وقالت مصادر لـ«الشرق الأوسط» إن أبو مازن طلب من المصريين التدخل لدى حماس والضغط عليها من أجل قبول إجراء الانتخابات في موعدها.

وركز وفد حماس خلال لقائه مع الوفد المصري أمس، على تفكيك ملف المعتقلين السياسيين. وأكد أمين سر المجلس التشريعي عن حماس محمود الرمحي، من رام الله، أنه لا اتفاق من دون الإفراج عن المعتقلين السياسيين.

انشر عبر