شريط الأخبار

الأهلي يسعى لمواصلة بدايته القوية ويفاوض "باجيو العرب"

08:04 - 19 كانون أول / أغسطس 2009


 

القاهرة/ يسعى الأهلي حامل اللقب لتأكيد بدايته القوية عندما يواجه اتحاد الشرطة اليوم الأربعاء في المرحلة الثانية من الدوري المصري لكرة القدم الذي يعاود نشاطه بعد توقفه 12 يوماً لارتباط المنتخب المصري بمباراته الودية مع غينيا (3-3).

 

ويلعب اليوم أيضاً طلائع الجيش مع حرس الحدود، والاتحاد مع المقاولون العرب، وغزل المحلة مع المصري، والجونة مع المنصورة، والإنتاج الحربي مع بترول أسيوط، وتستكمل المرحلة غدا الخميس فيلعب الزمالك مع بتروجيت في أقوى المواجهات، والاسماعيلي مع انبي.

 

كان الأهلي استهل حملة الدفاع عن لقبه بالفوز على غزل المحلة 2-صفر، وهو استعد جيداً لمباراة الشرطة القادمة بروح جديدة بثها المدير الفني الجديد حسام البدري الذي حث لاعبيه على تقديم عرض جيد يطمئنون من خلاله الجمهور الذي تخوف على مصير النادي بعد رحيل المدرب البرتغالي مانويل جوزيه والأنغولي امادو فلافيو.

 

واستعاد الأهلي خدمات محمد بركات ومحمد أبو تريكه اللذين استهلا تمارينهما مع زملائهما بعد شفائهما من الإصابة.

 

اختبار صعب للزمالك

 

بدوره، يخوض الزمالك اختباراً صعبا أمام بتروجيت بعدما افتتح مشواره بالفوز على انبي 3-1، وهي النتيجة ذاتها التي تغلب فيها بتروجيت على الاتحاد السكندري في الأسبوع الأول من المسابقة.

 

ويعول الزمالك على قوته الهجومية الضاربة المتمثلة بعمرو زكي وأحمد حسام (ميدو) اللذين قد يشاركان معاً في مباراة الخميس، بالإضافة إلى شيكابالا صاحب التمريرات المؤثرة والانطلاقات الجريئة في عمق دفاعات الخصم.

 

ويغيب عن الفريق نجمه الصاعد حازم إمام بسبب زواجه الذي جاء في وقت يحتاجه الفريق وهو ما سبب خلافاً كبيراً بين اللاعب والجهاز الفني بسبب توقيت الزواج.

 

ويأمل الوافدون الجدد، الإنتاج الحربي والمنصورة والجونة، أن يواصلوا بدايتهم الواعدة بعدما فاز الأول على المصري 2-صفر، وتعادل الثاني مع الاسماعيلي 2-2 والثالث مع بترول أسيوط 1-1 على ملعب الأخير.

 

وتحظى مباراة الاسماعيلي مع انبي باهتمام الجميع لما يملكه الفريقان من لاعبين جيدين، خصوصاً أنهما يسعيان لتعويض بدايتهما المتعثرة بعد تعادل الأول مع المنصورة وخسارة الثاني أمام الزمالك.

 

لكن فوز انبي على فيتا كلوب الأنغولي في مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي قد ترفع من معنويات لاعبيه قبل مواجهة الاسماعيلي.

 

هروب "باجيو العرب" من الاتفاق السعودي إلى الأهلي المصري

 

الرياض/ هرب الجزائري الحاج لزهر عيسى لاعب فريق الاتفاق السعودي متوجها إلى العاصمة المصرية القاهرة، بحجة عدم تسلم ناديه وفاق سطيف الجزائري المستحقات المالية المخصصة له من صفقة انتقاله إلى نادي الاتفاق بعقد لمدة سنتين.

 

وأكد الحاج عيسى لمسوولي نادي الاتفاق أن إدارة ناديه الجزائري قد أبلغته بسرعة مغادرة الدمام والتوجه إلى القاهرة بحجة أن لدى إدارة نادي وفاق سطيف عرضين الأول من نادي الأهلي المصري والثاني من بورتسموث الإنجليزي.

 

وفي تعليقه على الأمر قال عبدالعزيز الدوسري رئيس نادي الاتفاق لـCNN بالعربية "لا أجد مبرراً لما قام به اللاعب الحاج عيسى، وكنا ننتظر من عبدالحكيم سرار رئيس نادي وفاق سطيف أن يرسل لنا رقم الحساب البنكي الخاص بنادي وفاق سطيف ولم يرسله".

 

وتابع الدوسري "نحن قمنا بدورنا في نادي الاتفاق بإرسال شيك مصدق بالمبلغ الخاص بوفاق سطيف من الصفقة برففة خطاب إلى نادي وفاق سطيف، وسنزود الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بنسخة منه عن طريق أمانة الاتحاد السعودي لكرة القدم، فحقوقنا محفوظة و اللاعب سيعود لنا".

 

وأضاف "يبدو أن القصور الإداري في فريق الاتفاق لكرة القدم هو من تسبب بهروب الحاج عيسى، الذي لا يجيز له النظام أن يحتفظ بجواز سفره وهو لاعب محترف".

 

وكان النادي السعودي قد تعاقد مع الحاج عيسى (25 سنة) أو "باجيو العرب" كما يحلو لعشاقه تلقيبه لمدة موسمين قادما من نادي وفاق سطيف.

 

وذكر وسائل الإعلام وقتها أن النادي الجزائري حصل على مبلغ 600 ألف دولار، فيما سيحصل الحاج عيسى على مليون و300 ألف دولار ما بين رواتب شهرية ومقدم عقد على مدار الموسمين.

 

وحصل الحاج عيسى على لقب أفضل لاعب عربي للعام 2007 عندما ساهم بتحقيق فريقه وفاق سطيف لقب كأس البطولة العربية لمرتين متتالتين واحتكاره للألقاب المحلية بالجزائر.

 

 

انشر عبر