شريط الأخبار

رائد صلاح: أحياء في مدينة القدس المحتلة تعرّضت لـ "تطهير عرقي" بالكامل

09:58 - 18 حزيران / أغسطس 2009

رائد صلاح: أحياء في مدينة القدس المحتلة تعرّضت لـ "تطهير عرقي" بالكامل

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

قال الشيخ رائد صلاح، رئيس الحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة سنة 1948، إن سلطات الاحتلال نجحت في فرض سياسية "التطهير العرقي" بأسلوب تدريجي ومتصاعد على عدد من أحياء مدينة القدس المحتلة بشكل كامل، وحذر من "ضياع القدس بالكامل في حال التقصير تجاهها والاكتفاء بالصمت على ما يجري بها"، كما قال.

 

وأضاف صلاح في تصريح له: "إن المطلوب إسلامياً وعربياً وفلسطينياً رسمياً وشعبياً بالعمل السريع والفوري من أجل إنقاذ مدينة القدس من خطر التهويد الذي تعيشه الآن".

 

وشدد على وجود حاجة فورية لنصرة المسجد الأقصى من الأهل المقدسيين أولاً ثم من أبناء الشعب الفلسطيني سواء كانوا من الداخل أو من الضفة الغربية وقطاع غزة.

 

ودعا رئيس الحركة الإسلامية إلى "مواجهة المخطط التهويدي بثوابت دون أدنى تنازل عنها"، مؤكداً أن سلطات الاحتلال "تحاول اليوم خداع العالم والادعاء بأن القدس ليست محتلة وهي عاصمة للاحتلال بشقيها الشرقي والغربي؛ الأمر الذي يؤكد أن القدس في خطر لأنها محتلة وأن خطرها لن يزول إلا بزوال الاحتلال"، حسب تأكيده.

 

انشر عبر