شريط الأخبار

استطلاع يرجح فوز حركة "فتح" امام "حماس" في حال تنظيم انتخابات نيابية فلسطينية

11:07 - 17 آب / أغسطس 2009

استطلاع يرجح فوز حركة "فتح" امام "حماس" في حال تنظيم انتخابات نيابية فلسطينية

فلسطين اليوم- فرانس برس

 اشار استطلاع للرأي نشر الاثنين الى ان حركة "فتح" التي يرأسها الرئيس الفلسطيني محمود عباس والتي جددت قيادتها اخيرا، يرجح ان تفوز امام حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في حال تنظيم انتخابات نيابية.

 

وافاد الاستطلاع الذي اجراه المركز الفلسطيني للدراسات السياسية والابحاث ان عباس سيفوز في الانتخابات الرئاسية بنسبة 52 في المئة من الاصوات في حال تواجه مع رئيس وزراء حكومة "حماس" اسماعيل هنية، الذي سينال 38 في المئة من الاصوات.

 

واضاف ان "فتح" ستفوز بهامش اوسع في حال مثلها مروان البرغوثي، احد الشخصيات الاكثر شعبية في صفوفها ويمضي حاليا حكما بالسجن مدى الحياة في اسرائيل. وتوقع الاستطلاع ان ينال البرغوثي 62 في المئة من نوايا التصويت مقابل 31 في المئة لهنية.

 

وفي الانتخابات النيابية توقع الاستطلاع ان تنال "فتح" 44 في المئة مقابل 28 في المئة لـ"حماس"، التي تملك الاكثرية في المجلس التشريعي الفلسطيني بعد ان الحقت هزيمة كبرى بـ"فتح" في انتخابات 2006.

 

واعرب عباس عن عزمه الدعوة الى الانتخابات النيابية في كانون الثاني (يناير) 2010، عند انتهاء ولاية المجلس التشريعي الحالي.

 

ونشر الاستطلاع بعد ايام على اختتام المؤتمر العام الاول لفتح منذ 20 عاما، حيث سعت الحركة العلمانية الفلسطينية التي تراجعت شعبيتها امام "حماس" الى ضخ دم جديد في قياداتها.

 

ونفذ الاستطلاع على عينة تمثيلية من 1270 فلسطينيا، وبهامش خطأ من 3 في المئة.

 

انشر عبر