شريط الأخبار

الحية: بذلنا جهوداً كبيرة للحوار قبل أحداث رفح.. وندعو بالرحمة للدكتور عبد اللطيف موسى

02:15 - 17 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – غزة

قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس د. خليل الحية إن ما حدث في غزة ورفح هي أحداث يعتصر لها القلب، مضيفاً :"نحن بدافعنا الوطني والإسلامي علينا أن نحافظ على كل قطرة دم فلسطيني لمواجهة الاحتلال، لكن للأسف الشديد هؤلاء الشباب ضللوا وقاموا بأعمال مخلة بالأمن وأعمال تفجيرات في كل مكان وكفروا مجتمعهم وخرجوا عن الشرعية بشكل خطير ومخيف ونحن نعتبرهم أخوة لنا ولكنهم خرجوا عن القانون وكان لابد من مواجهة حالة الانفلات الجديدة".

 

وتابع الحية خلال تصريحات صحفية "هؤلاء الشباب اندفعوا نحو التطرف ويطلق عليهم تارة جلجلة وتارة أخرى جند الإسلام او جيش الإسلام وأصبحوا يميلون إلى العنف والتطرف وقد سبق أن بذلنا جهدا كبيرا للحوار معهم وكنا على مقربة وعلاقة بهم لثنيهم عن أفعالهم ولكنهم كفروا بالجميع ومن المعروف أن من يكفر بمجتمعه يباح دمه وعلى كل شيء نحن ندعو بالرحمة للدكتور عبد اللطيف موسى وجميع الشهداء ضحية هذه المواجهات فى الجانبين".

 

وأشار الحية كانت هناك دعوة من الدكتور عبد الله موسى لإباحة الدم الفلسطيني وأكدنا عليه أن يتحاور مع العلماء وكبار رجال الدين الفلسطيني بدلا من إباحة الدماء ونحن نأمل ان ينتهي هذا الحدث ويعود الشباب الى رشدهم وسنبذل جهودا كبيرة لإعادة هؤلاء الشباب الى رشدهم والى الوسطية.

انشر عبر