شريط الأخبار

مقتل ثلاثة جنود بريطانيين جنوب أفغانستان

10:36 - 17 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال مسؤولون اليوم الاثنين إن ثلاثة جنود بريطانيين عاملين في القوة الدولية التي يقودها حلف شمال الأطلسي (ناتو) قتلوا إثر انفجار عبوة مزروعة على جانب الطريق في جنوب أفغانستان.

 

وقالت وزارة الدفاع البريطانية في بيان لها إن الجنود لاقوا حتفهم أمس الأحد خلال دورية عسكرية في منطقة سانغين بإقليم هلمند المضطرب. وأكد "ناتو" أيضا مقتل الجنود في بيان له أصدره في كابول.

 

ووقع الحادث بعد يوم من هجوم انتحاري من حركة طالبان على مقر "ناتو" في العاصمة الأفغانية، ما أسفر عن مقتل سبعة مدنيين أفغان وجرح أكثر من 90 شخصا آخرين، بينهم العديد من جنود الحلف العسكري.

 

وزاد مقتل الجنود أمس الأحد من حصيلة القتلى في صفوف الجنود البريطانيين في أفغانستان إلى 204 قتلي منذ عام 2001 عندما أطاح غزو قادته الولايات المتحدة بنظام طالبان.

 

وقتل سبعة جنود بريطانيين في الأيام الأربعة الماضية، جميعهم جراء انفجار عبوات مزروعة على جانب الطريق، التي أصبحت تكتيكا شائعا لمسلحي طالبان.

 

ويخوض أكثر من ثمانية آلاف جندي بريطاني وأربعة آلاف من جنود مشاة البحرية الأميركية (المارينز) معارك ضد طالبان في إقليم هلمند، أكثر مناطق المسلحين نشاطا، منذ مطلع الشهر الماضي.

 

وقالت وزارة الدفاع الأفغانية في بيان لها إن هؤلاء الجنود، إلى جانب القوات الأفغانية، استعادوا السيطرة على منطقة نوزاد. وكانت القوات المشتركة قد استعادت السيطرة على منطقة أخرى أواخر الشهر الماضي، بينما لا يزال يسيطر المسلحون على ثلاث مناطق أخرى على الأقل في هلمند.

 

وتهدف العملية الجديدة في الإقليم إلى طرد المسلحين لتوفير بيئة آمنة للسكان المحليين للتصويت في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها يوم الخميس المقبل.

 

ويوفر أكثر من 100 ألف جندي دولي ونحو 200 ألف من قوات الأمن الأفغانية الأمن في مراكز الاقتراع في أنحاء البلاد.

انشر عبر