شريط الأخبار

الأسرى بغزة تطالب بتوفير الحماية لأهالي الأسرى من المستوطنين

10:05 - 17 حزيران / أغسطس 2009

الأسرى بغزة تطالب بتوفير الحماية لأهالي الأسرى من نية المستوطنين منعهم من زيارة أبنائهم

 

فلسطين اليوم- غزة

طالبت وزارة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين، منظمة الصليب الأحمر الدولي بصفتها الراعية لبرنامج زيارات الأسرى داخل سجون الاحتلال، بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية أهالي الأسرى الفلسطينيين من اعتداءات المستوطنين، على إثر الأخبار التي تناقلتها وسائل إعلام العدو عن نية الصهاينة المتضامنين مع شاليط منع أهالي الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال من زيارة أبنائهم عبر إغلاق الطرق التي الواصلة إلى السجون الصهيونية.

 

وأوضحت الوزارة بأن من يسمون أنفسهم " هيئة النضال من اجل شاليط" أعلنت أنها ستقوم بمظاهرة في الأسبوع القادم ، لسد الطرق المؤدية إلى سجن هداريم, وسجن شطا, وسجن المجدل, بهدف منع أهالي الأسرى الفلسطينيين من الوصول إلى هذه السجون لزيارة أبنائهم ،بحجه أن الفلسطينيين لا يسمحون لعائلة شاليط بزيارته ، ولدفع أهالى الأسرى للضغط على حركة حماس للسماح بزيارة شاليط كما يدعون،  وهذا الأمر قد يؤدى إلى وقوع اعتداءات على أهالي الأسرى من قبل المتطرفين الحاقدين ، وقد ينتج عنها إصابات بين الأهالي  .

 

وأشارت الوزارة أن هذا الأمر ليس بجديد ولا مستبعد على المستوطنين، حيث كانت مجموعة منهم قبل خمسة شهور ، قد قامت بالاعتداء على أهالي الأسرى وإلقاء الحجارة على حافلاتهم ، بعد اعتراضهم  بالقرب من سجن هشارون أثناء زيارة أبنائهم ، وقبل هذه الحادثة بأسبوع قام عدد من المستوطنين الحاقدين برفقه أفراد من عائلة شاليط بالاعتداء على أهالي الأسرى من طولكرم وقلقيلية الذين كانوا في طريقهم لزيارة أبنائهم في سجن هداريم ، حيث اعترضوا حافلاتهم وحاولوا منعها من الوصول إلى السجن ، وقاموا بتوجيه الشتائم والصراخ على أهالي الأسرى ، مطالبينهم بإطلاق سراح شاليط ، ولو تدخل الشرطة لوقت صدامات عنيفة بينهم وبين الأهالي .

 

وأعربت الوزارة عن خشيتها وقلقها على حياة أهالي الأسرى من ممارسات هؤلاء المستوطنين الذين يكنون الكراهية والحقد لاهالى الأسرى ويتهمونهم بالمسئولية عن عدم إطلاق سراح شاليط ،وطالبت المؤسسات الدولية وفى مقدمتها الصليب الأحمر حماية اهالى الأسرى ، وضمان عدم تعرضهم لاعتداءات المستوطنين.

 

انشر عبر