شريط الأخبار

الجيش الإسرائيلي:" الجندي المصري برئ ولم يطلق النار.. وبالخطأ أصبناه‏"

08:50 - 17 حزيران / أغسطس 2009

الجيش الإسرائيلي:" الجندي المصري برئ ولم يطلق النار.. وبالخطأ أصبناه‏"

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

ذكرت مصادر عسكرية لموقع عنيان مركزي الإسرائيلي قبل قليل، أن الجندي المصري الذي أصيب منتصف الليلة الماضية حوالي الساعة الـ12 ليلاً لم يطلق النار نحو الجنود الإسرائيليين ولم يتسلل للحدود الإسرائيلية.

 

ووفقاً للمصادر فإن الجنود الإسرائيليين استخفوا بأوامر إطلاق النار وأطلقوا النار نحو الجندي الذي وصفوه ( بالبرئ الساذج)، وقال الجنود بأنهم أطلقوا النار نحو جسم مشبوه كان بالقرب من الحدود.

 

وتقول المصادر بأن الجندي المصري علي ما يبدو سيقضي طوال حياته علي كرسي المعاقين.

 

وكانت الإذاعة العسكرية الإسرائيلية قالت قبل قليل، إن جندياً مصرياً أطلق النار باتجاه قوة تابعة للجيش الإسرائيلي كانت تقوم بأعمال الدورية قرب الحدود المصرية مع فلسطين المحتلة سنة 1948، في منطقة تقع إلى الشمال الغربي من مدينة إيلات.

 

ونقلت الإذاعة عن مصادر أمنية قولها، "إن أفراد القوة (الإسرائيلية) ردوا على النار بالمثل، مما أدى إلى إصابة الجندي المصري بجروح بالغة كما يبدو، فيما لم يصب أحد من أفراد القوة الإسرائيلية بأذى"، كما قالت.

 

وأوضحت المصادر أنه تم عقب ذلك إغلاق طريق إيلات متسبيه رامون، حيث هرعت إلى المكان قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي وباشرت التحقيق في ظروف الهجوم.

 

وبحسب الإذاعة العبرية؛ فإن محادثات تجرى في هذه الأثناء بين الجانبين الإسرائيلي والمصري لتطويق الحادث.

 

 

انشر عبر