شريط الأخبار

أهالي رفح يتذمرون من انقطاع التيار الكهربائي ويطالبون بالعودة للنظام السابق

01:52 - 16 حزيران / أغسطس 2009

أهالي رفح يتذمرون من انقطاع التيار الكهربائي ويطالبون بالعودة للنظام السابق

فلسطين اليوم- غزة

عبر أهالي أحياء تل السلطان وكندا وبدر والبحر وزعرب والشعوث في رفح عن تذمرهم الشديد من انقطاع التيار الكهربائي عن مناطقهم بشكل يومي يمتد إلى عشرة ساعات بعد تقسيم رفح إلى منطقتين منفصلتين ولكنهما متساويتين في كمية الكهرباء.

 

وذكر الأهالي إن إقدام مدير شركة الكهرباء على تقسيم رفح إلى منطقتين جعل منطقة متضررة وأخرى غير متضررة حيث باتت المناطق الشرقية وهي  يبنا والشابورة والجنينة الأقل  استهلاكا من المنطقة الغربية تعيش في نعيم ولا ينقطع التيار الكهربائي عنها مطلقا، معربين عن استغرابهم لعدم التراجع عن هذه التقسيمة بعد إثبات فشلها خاصة وان الكهرباء كانت لا تنقطع عن رفح مطلقا  سابقا إلا لثلاث ساعات كل أسبوع وعلى منطقة محدودة بينما اليوم سكان المنطقة الغربية يعانون الأمرين وأغراضهم باتت تتلف في الثلاجات دون إحساس من القائمين على شركة الكهرباء رغم تقديم عدة شكاوي لهم.

 

وقال الأهالي عندما يتم تطبيق نظام جديد ويثبت فشله فعلى المسئولين أن يكونوا جريئين في اتخاذ القرار والعودة للنظام السابق لا المكابرة بينما الناس هم من يدفعون الثمن، مناشدين إدارة شركة الكهرباء لإقالة المسئول عن تطبيق نظام تقسيم رفح إلى منطقتين لإصراره على الخطأ بدلا من التراجع عنه لمصلحة المواطن.

 

وأعرب أهالي رفح عن أملهم أن يتم حل مشكلة الكهرباء الناتجة منذ ثلاثة أسابيع عن سوء الإدارة قريبا قبل شهر رمضان المبارك، وقالوا لقد كنا لا نعاني من انقطاع الكهرباء ألا بعد تطبيق أو تقسيم رفح لمنطقتين ظلمت إحداها على حساب الأخرى، إلا إذا كان في المنطقة الأخرى يقطن بعض مسئولو الشركة وبعض المسئولين

 

انشر عبر