شريط الأخبار

مناشدة للإفراج عن أسير من بني نعيم بالخيل مصاب بالسرطان

12:38 - 16 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-الخليل

ناشدت عائلة الأسير حمزة يوسف طرايرة من بلدة بني نعيم شمال الخليل، المؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية وعلى رأسها اللجنة الدولية للصليب الأحمر، التدخل لدى سلطات الاحتلال من أجل الإفراج عن ابنهم الأسير حمزة طرايرة.

 

وأوضحت العائلة في مناشدتها أن الأسير طرايرة مصاب بمرض السرطان، ويصارع الموت في زنازين مستشفى الرملة ويعيش لحظات صعبة جدا من المعاناة والألم، وأنه معتقل منذ تاريخ 1/5/2008م وهو أعزب.

 

وأفاد محامي نادي الأسير الذي تمكن من زيارته عدة مرات، بأنه يعاني من سرطان في الفك العلوي داخل الفم ما أفقده النطق، وعدم تمكنه من تناول الطعام ما أدى إلى فقدانه الكثير من وزنه، وأصبح وضعه الصحي خطير جداً.

 

وقال والد الأسير يوسف طرايرة، إنه ذهب قبل أسبوع لزيارة ابنه في مستشفى الرملة حيث كان لايستطيع الوقوف و الحديث، وتحدث معه بالإشارة وكان في وضع صحي خطير جدا حيث لايقدم له أي علاج.

 

وحمل نادي الأسير الفلسطيني، إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياته حيث أن تفاقم الوضع الصحي للاسير جاء نتيجة سياسة الإهمال الطبي المتعمد الذي راح ضحيته العشرات من الأسرى داخل زنازين الاحتلال.

 

وطالب النادي الصليب الأحمر للتدخل العاجل لزيارة الاسير والاضطلاع على وضعه الصحي، والعمل على الإفراج عنه حتى يتمكن من العلاج خارج السجن.

 

يذكر أنه يوجد داخل سجون الاحتلال 17 أسيرا مصابون بالسرطان ويعيشون ظروفا صحية صعبة جدا.

انشر عبر