شريط الأخبار

باراك: العدوان على غزة كان مشروعا

03:21 - 13 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

زعم وزير الحرب الاسرائيلي إيهود باراك أن إسرائيل قامت بعملية "الرصاص المصبوب" دفاعاً عن مستوطنيها بوجه الهجمات الفلسطينية بالقذائف الصاروخية التي نفذت على مدى 8 سنوات-وذلك وفقا لما نقلته عنه إذاعة الاحتلال . وأشار باراك إلى أن كل دولة ملتزمة بحماية سلامة مواطنيها وبإتاحة الفرصة لهم بممارسة حياتهم بصورة طبيعية. وجاءت أقوال باراك هذه تعقيبا على التقرير الذي أصدرته منظمة إنسانية والذي اتهمت فيه جنوداً من جيش الاحتلال الإسرائيلي بارتكاب جرائم حرب إبان عملية الرصاص المصبوب من خلال قتل فلسطينيين رفعوا أعلاماً بيضاء.

وأكد باراك أن المسؤولية عن العملية وعن الأوامر الصادرة إلى الجيش تقع على عاتق وزير الحرب والجهات السياسية المختصة ويجب توجيه أي شكوى أو انتقاد إليه. هذا وطعن الجنرال احتياط يوم طوف سامية الذي كان نائباً لقائد المنطقة الجنوبية إبان عملية الرصاص المصبوب طعن في مصداقية هذا التقرير مؤكداً أنه لا يساوي الورقة التي كتبت عليه. وفي مقابلة إذاعية قال إنه لا يمكن مقارنة التقرير بالواقع المشؤوم الذي فرضته حركة حماس على سكان قطاع غزة-حسب زعمه.

 

انشر عبر