شريط الأخبار

مقتل جندي أميركي و14 مدنيا في انفجارات قبل الانتخابات الرئاسية في أفغانستان

01:54 - 13 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قال مسؤولون اليوم الخميس إن جنديا أميركيا يخدم تحت قيادة حلف شمال الأطلسي (ناتو) و14 مدنيا أفغانيا بينهم نساء وأطفال قتلوا في ثلاثة انفجارات قنابل منفصلة قبل أسبوع واحد فقط من الانتخابات الرئاسية الأفغانية.

وقال الناطق باسم حاكم إقليم هلمند داوود أحمدي إن 11 مدنيا بينهم امرأتان قتلوا في انفجار قنبلة زرعت على جانب طريق أثناء مرور مركبتهم بمنطقة جيرشيك التابعة للإقليم الواقع جنوبي أفغانستان. وتابع أن طفلا عمره ست سنوات كان والداه بين القتلى أصيب بجروح في الانفجار الذي وقع بمنطقة سبين جومات أمس.

وحمل أحمدي من أسماهم بـ "أعداء أفغانستان" وهو مصطلح غالبا ما يستخدم لوصف مقاتلي طالبان مسؤولية الهجوم. وتعتمد طالبان بشكل كبير على استخدام الهجمات بالقنابل على الطرق في إطار حركتها المسلحة. كما قال محمد شاه فاروقي مسؤول الشرطة بالإقليم إن ثلاثة أطفال آخرين قتلوا أيضا في إقليم قندهار المجاور في انفجار قنبلة مماثل أمس. وتابع إن الأطفال كانوا يلعبون في منطقة على مشارف مدينة قندهار مباشرة بعد عصر أمس عندما وقع الانفجار.

وفي الوقت نفسه، ذكر حلف الأطلسي في بيان إن جنديا أميركيا قتل أمس بعدما اصطدمت مركبة كان يستقلها بقنبلة زرعت على طريق. ولم يقدم البيان مزيدا من التفاصيل سوى نقل تصريح للكابتن جون ستوك وهو ناطق أميركي أكد أن القتيل عضو بالقوات الاميركية.

وصعد مقاتلو طالبان هجماتهم في البلاد في الأسابيع القليلة الماضية ما زاد المخاوف بين الافغان من أن الانتخابات الرئاسية التاريخية التي ستجرى في 20 آب (أغسطس) الجاري سيشوبها أعمال عنف.

انشر عبر