شريط الأخبار

منع دويك من دخول مكتبه بالتشريعي مجدداً !!

08:26 - 13 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-رام الله

استهجن النائب في المجلس التشريعي الدكتور محمد شهاب استمرار حركة فتح وقيادتها وسلطتها في رام الله بمنع الدكتور عزيز دويك من ممارسة مهامه ودخول المجلس التشريعي، محملاً حركة فتح مسئولية استمرار الانقسام واتهمها بعدم الرغبة في الحوار والمصالحة الوطنية الشاملة.

 

وأكد شهاب في تصريحات صحفية أن الحيلولة بين رئيس المجلس د. دويك ومكتبه ومنعه من ممارسة مهامه، ورفض التعامل معه كرئيس للمجلس والنكوص عما جرى من اتفاق بهذا الخصوص؛ كل ذلك يؤكد من جديد على استمرار سياسة تعطيل المجلس التشريعي وتعطيل مساعي د. دويك لتحقيق الوئام بين الكتل البرلمانية وتفعيل المجلس، وإجهاض الحوار الوطني ومساعي المصالحة الوطنية.

 

وأشار إلى أن تراجع "فتح" عن القرارات ذات المصلحة الوطنية هو السمة الغالبة في تعاملها مع حركة حماس، قائلاً:" في كل مرة يضربون بمواثيق الشرف عرض الحائط".

وأضاف شهاب:"إن ذلك يؤكد عدم وجود إرادة مستقلة لدى الحركة وعدم وجود الرغبة الجادة في تحقيق المصالحة الوطنية، إضافة إلى وجود تدخلات وضغوط خارجية كبيرة توافق هذه الرغبة الداخلية عند قيادات فتح والتي تنبع من أحقاد دفينة ورغبات بالانتقام، وذلك يزيد من محنة الشعب الفلسطيني والشرخ السياسي، ولا تفسير لذلك سوى البعد بين المشروعين مشروع المقاومة والتمسك بالثوابت الوطنية ومشروع أوسلو والمفاوضات المذلة".

 

انشر عبر