شريط الأخبار

علاج سرطان الدماغ بالاشعة يضعف القدرات العقلية

07:30 - 12 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

اظهرت دراسة جديدة ان العلاج بالاشعة حتى لو اخذ بجرعات طفيفة في حالات سرطان الدماغ يمكن ان يؤدي على المدى الطويل الى مشاكل في تنسيق الحركة والذاكرة والتركيز.

وأورام غليوما تنتشر ببطء في الدماغ وتكتشف عادة عندما يصاب المريض بنوبات او بتغير في شخصيته او بضعف في الجسم. وهي تصيب شخصا من كل 125 الف بالغ وطفلا من كل 170 الفا.

وتشمل خيارات العلاج الجراحة والعلاج الكيميائي او العلاج بالاشعة وقد يساعد الاكتشاف الجديد الاطباء في اقامة توازن افضل بين منافع العلاج الاشعاعي وتأثيراته الجانبية السلبية.

وكانت دراسات سابقة اشارت الى ان التراجع في القدرات العقلية لدى مرضى بقوا على قيد الحياة ست سنوات اثر اصابتهم بهذا النوع من الورم، عائد الى السرطان وليس الى العلاج.

وفي دراسة اشرفت عليها ليندا دوو في مستشفى في يو الطبي الجامعي في امستردام قارن الباحثون بين الوظائف العقلية لمجموعتين من الناس حافظوا على وضع مستقر بعد 12 عاما على تشخيص اصابتهم بسرطان الدماغ.

وضمت مجموعة اولى 32 مريضا تلقوا علاجا اشعاعيا والمجموعة الثانية 33 مريضا حصلوا على انواع اخرى من العلاج ولا سيما العلاج الكيميائي.

وشملت الفحوصات القدرة على التركيز والذاكرة الشفهية وسرعة معالجة المعلومات وتنسيق الحركة و'الوظائف التنفيذية' المتعلقة بالتخطيط واتخاذ القرار.

انشر عبر