شريط الأخبار

استقالة جنرال إسرائيلي في فضيحة كذب بشأن حادث مروري

09:30 - 11 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

قال الجيش الإسرائيلي اليوم الثلاثاء إن الجنرال قائد جبهة لبنان في مواجهة حزب الله استقال بعدما كذب بشأن حادث مروري صغير.

وأثارت القصة سيلا من التعليقات بوسائل الإعلام بشأن من يقودون شباب إسرائيل في الجيش المكون من المجندين الإلزاميين خاصة وأنها كانت الفضيحة الثانية هذا الصيف التي تشمل قيام قائد بالتغطية على حادث قيادة متعلق بقريب له.

وخضع الجنرال الذي كان مسؤولاً عن الجبهة الإسرائيلية الأخرى الأكثر نشاطا أمام حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة لمحاكمة عسكرية انتهت بخفض رتبته في يونيو حزيران بعدما كذب بشأن قيادة نجله المراهق القاصر عربة تابعة للجيش مخصصة للسير على الرمال اصطدمت بسيارة مدنية.

وقال الجيش الإسرائيلي إن البريجادير جنرال عماد فارس بالقيادة الشمالية قدم استقالته في ساعة متأخرة أمس الاثنين بعدما "قدم إفادة كاذبة" بشأن حادث مرتبط بسيارته الرسمية.

وقالت وسائل إعلام نشرت القصة على صفحاتها الرئيسية اليوم الثلاثاء إن زوجة فارس كانت تقود السيارة وحدها في انتهاك لقاعدة تنص على وجوب وجود الجنرال بها وإن فارس كان قد أبلغ الضباط في البداية بأنه كان في السيارة.

انشر عبر