شريط الأخبار

غزة: وزارة العدل تتوعد بمحاكمة "قتلة" حمادنة وتؤكد أن "الجرائم لا تسقط بالتقادم"

03:44 - 11 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم - غزة

استنكرت وزارة العدل في غزة "جريمة إعدام" فادي حمادنة، أحد عناصر حركة "حماس"، "واستهتار ميليشيا عباس بدماء أبناء الشعب الفلسطيني"، معتبرة أن "هذه الممارسات القمعية ترسيخ لمشروع الاحتلال في اجتثاثه المقاومة والقضاء عليها".

 

وأكدت الوزارة في بيان مكتوب وصل "قدس برس" نسخة منه أن "هذا الإجرام الممنهج لن يمر دون عقاب، وسوف يُقدم كل المتورطين إلى المحاكمة"، وشددت على أن "محاكمتهم قادمة لا محالة طال الزمن أو قصر؛ لأن هذه الجرائم لا تسقط بالتقادم"، على حد تعبيرها.

 

وأضافت أن "الحكومة الفلسطينية الشرعية برئاسة إسماعيل هنية ستلاحق المجرمين وتوقفهم وتحاكمهم على جرائمهم المخزية بحق أبناء الشعب المناضل"، داعية كافةَ منظمات حقوق الإنسان والمنظمات الحقوقية المحلية والدولية إلى الوقوف موقفاً حازماً "ضد هذه الجرائم المستمرَّة"، وممارسة ضغطها "لوقف مسلسلها والسعي حثيثًا إلى تقديم المجرمين إلى العدالة".

انشر عبر