شريط الأخبار

دي كاستال: الزمالك سيعود.. وشيكابالا ظلم نفسه

08:47 - 11 تشرين أول / أغسطس 2009

 

القاهرة/ أكد المدير الفني السويسري لفريق الزمالك، ميشيل دي كاستال، أن فريقه سيكون مختلفا عن الموسم الماضي الذي أنهى الدوري في المركز السادس، وهو ما لا يرضي طموحات جماهيره الكبيرة.

 

ونفى دي كاستال وجود أي تدخلات من إدارة النادي في شؤون الفريق، مشددا على أنه المتحكم الأول في كافة أموره الفنية، ودلل على ذلك بأن جميع الصفقات التي عقدت كانت بعد الحصول على موافقته.

 

وأبدى المدرب السويسري، في حوار مع CNN بالعربية، رضاه التام عن الصفقات التي أبرمها النادي، قائلا إنها جاءت بناء على الإمكانيات المتاحة، خاصة وأن هناك لاعبين طلب التعاقد معهم، ولكن أنديتهم رفضت التفريط بهم.

 

ووعد دي كاستال بالمنافسة على جميع البطولات التي سيخوضها الفريق، ولكنه لم يعد بالفوز، لأن تحقيق البطولة يحتاج لعوامل كثيرة، علما أنه أكد أن نادي الزماك تعاقد معه في منتصف الموسم الماضي من أجل الفوز بالبطولات.

 

وألمح المدير الفني لفريق الزمالك الى أنه كان رافضا استمرار جمال حمزة لاعب الفريق الأسبق، والمنتقل حديثا لفريق " ماينز" الألماني، بسبب المشاكل التي أثارها الموسم الماضي، ورفضه لجميع المحاولات التي بذلت معه للانتظام مع الفريق.

 

كما عبر عن عدم رضاه عن شيكابالا لأنه لم يقدم كل إمكانياته الفنية للفريق، وأهمل في حق نفسه.

 

وتاليا نص الحوار:

 

كيف ترى الزمالك في الموسم المقبل؟

 

الزمالك سيكون مختلفا في الموسم المقبل عن الموسم الأخير، بعد التدعيم الذي حدث داخل الفريق في فترة الانتقالات الصيفية، بالإضافة إلى الشعور الذي لمسته من اللاعبين بحاجتهم للفوز ببطولة تعيد ثقة الجماهير في الفريق.

 

هل تشعر أن الأمور مختلفة في نادي الزمالك هذا الموسم؟

 

هناك اختلاف كبير أشعر به، ويبدو أن إقامة الانتخابات أنهت جميع المشاكل التي كان الفريق يتعرض لها في الموسم الماضي، وأحدث نوعا من الاستقرار، الذي كان الفريق يفتقده. ففي الموسم الماضي كنت أواجه أزمات لا أعرف لها سببا، وعندما استفسرت عن سبب هذه الحالة أبلغني مساعدي في الفريق أن إدارة النادي معينة، ولا تستطيع حل هذه المشاكل، وعندما عاد الاستقرار انعكس ذلك على الفريق واللاعبين بالإيجاب.

 

ولكن الجماهير غير راضية عن الصفقات الجديدة؟

 

تعاقدنا مع اللاعبين الذين نحتاج اليهم بصرف النظر عن نجومية اللاعبين الجدد، كما أن إدراة النادي تعاقدت مع اللاعبين المتاحين، وأي فريق يتمنى التعاقد مع لاعبين كبار، ولكن ما العمل إذا كانت الأندية التي تمتلك هؤلاء اللاعبين ترفض التفريط بهم. وعلى المستوى الشخصي فأنا راض عن التعاقدات الجديدة.

 

هل الزمالك في حاجة لصفقات جديدة؟

 

أتمنى أن يكون المهاجم البرازيلي الجديد أديسون على المستوى المأمول بعد أن أظهر إمكانيات كبيرة خلال فترة اختباره مع الفريق. كما أنني طلبت تدعيم خط الدفاع خاصة في مركزي ظهيري الجنب الأيمن والأيسر، رغم أن الفريق يمتلك ظهيري جنب جيدين، ولكن نحتاج لبدائل جيدة.

 

لماذا رفضت استمرار جمال حمزة في الفريق؟

 

حمزة لم يكن ملتزما مع الفريق في الموسم الماضي، وأثار العديد من المشاكل، ورفض التدريب أكثر من مرة، وطلباته لا تنتهي، وأبلغت إدراة النادي عدم حاجة الجهاز الفني إليه، فاللاعب الجيد هو الذي  يفيد فريقه، وحمزة لم يكن مفيدا للفريق بعد أن تفرغ لإثارة الأزمات، ورأيت أن استمراره سيزيد من تلك المشاكل.

 

هل هددت إدارة النادي بالرحيل في حالة بقاء حمزة؟

 

الامر لم يصل إلى حد التهديد بالرحيل، ولكنني أبلغت إدارة النادي قبل نهاية الموسم الأخير، أن اللاعب ليس له مكان في الفريق طالما كنت عل رأس الجهاز الفني، بعد أن فشلت جميع المفاوضات معه للانتظام مع الفريق والإبتعاد عن المشاكل التي يثيرها.

 

لماذا استبعدت عبد الحليم علي؟

 

عبد الحليم لاعب مجتهد وساعدنا كثيرا في الموسم الماضي، ولكن عمره وصل إلى 36 عاما، وهو الأمر الذي أثر كثيرا على مجهوده. الفريق في حاجة للشباب، وطلبت من إدارة النادي التعاقد مع مهاجم جديد، وعندما تعاقدنا مع أديسون وجدت أن فرصة استمرار عبد الحليم صعبة.

 

وماذا عن شيكابالا؟

 

شيكابالا مازال لاعبا مع الزمالك، ولكنني مازلت غير راض عنه، لأنه يمتلك إمكانيات فنية كبيرة، ولكنه لم يقدم هذه الإمكانيات للفريق، ولو كان لاعبا عاديا ما غضبت منه، ولكن ما يحزنني أنه مهمل في حق نفسه، وأرى أن الموسم المقبل هو الفرصة الأخيرة أمامه ليؤكد قدراته الفنية، وعليه أن يعلم أن جماهير الزمالك تنتظر منه الكثير. 

 

هل انتهت مشكلة خط الدفاع التي عانى منها كثيرا الموسم الماضي؟

 

إمكانيات مدافعي الزمالك كبيرة، ولكن الأزمات والمشاكل التي كان يعانيها الفريق في الموسم الماضي أثرت كثيرا عليهم، خاصة وأن الجماهير كانت تهاجم اللاعبين بسبب تدهور مستوى النتائج، ولكن أتوقع في الموسم المقبل أن يعود المدافعون لمستواهم العالي ويعبروا عن إمكانياتهم. 

 

هل هناك تدخلات من جانب لجنة الكرة في شؤون الفريق؟

 

لجنة الكرة تستعرض أسماء اللاعبين المرشحين للانضمام للفريق مع أعضاء مجلس الإدارة، وعندما يتفقون على لاعب بعينه، يتم عرض الأمر على الجهاز الفني، والقرار في النهاية للجهاز، وهو أمر يحسب لإدارة النادي، لأنها منحت الجهاز الفني كافة الصلاحيات الفنية.

 

لماذا تتهم إدارة النادي دائما بالتدخل في عمل الجهاز الفني؟

 

هذا الامر لم أتعرض له خلال فترة تواجدي في نادي الزمالك، وأجد كل الدعم من إدارة النادي لأنها تعلم أنني المسؤول الأول عن نتائج الفريق. وإذا تعرضت لهذا الأمر ولو لمرة واحدة فسأقدم استقالتي فورا، لأنني لا أقبل التدخل في شؤون الفريق الذي أشرف على مسؤوليته، وأكبر دليل على ذلك رحيل جمال حمزة ومحمد أبو العلا من الفريق، رغم الدعم الذي كان موجودا لهما من بعض أعضاء مجلس الإدارة.

 

هل ستعود البطولات للزمالك في الموسم الجديد؟

 

عندما توليت مسؤولية الفريق في منتصف الموسم الماضي، كان يعاني من مشاكل عديدة، وكانت هناك بعض المراكز في الفريق تحتاج للدعم، وكان هناك لاعبون أقل من مستوى فريق الزمالك وطموحات جماهيره. ولكن الأمور اختلفت هذا الموسم، ومسألة فوز الفريق بالبطولات تتوقف على عدة أمور، منها مستوى المنافسة وطموح اللاعبين. وسأعمل جاهدا على تحقيق البطولات للفريق لأنني تعاقدت مع الزمالك من أجل المنافسة على البطولات، لاسيما وأنني أعلم جيدا مدى الجماهيرية التي يتمتع بها فريق مثل الزمالك على مستوى القارة الإفريقية.

 

كيف تتوقع مستوى المنافسة في الموسم المقبل؟

 

المنافسة ستكون أكثر قوة من الموسم الماضي، لأن أغلب الفرق دعمت نفسها.

 

 

لماذا رفضت إقامة معسكر الإعداد في البرتغال؟

 

في البداية كان هناك اتفاق مع إدارة النادي على إقامة معسكر الإعداد في سويسرا، ثم فوجئت بعد عودتي من الإجازة السنوية، بإبلاغي أن المعسكر سيقام في البرتغال، وهو ما رفضته، خاصة وأنني أعرف جيدا إمكانيات المعسكر في سويسرا، ونقلت وجهة نظري للمسؤولين واقتنعوا بها.

 

انشر عبر