شريط الأخبار

ليبرمان يستبعد ابرام اتفاق للسلام مع الفلسطينيين في السنوات المقبلة

06:56 - 10 كانون أول / أغسطس 2009


فلسطين اليوم-وكالات

استبعد وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان اليوم الاثنين ابرام اتفاق للسلام مع الفلسطينيين في السنوات المقبلة، معتبرا ان الجهود الدبلوماسية قد تؤدي على ابعد تقدير الى تحسن على المستويين الامني والاقتصادي.

 

وصرح ليبرمان في استقبال وفد ديموقراطي من الكونغرس الاميركي ان "المواقف الراديكالية والقاطعة للفلسطينيين حيال القدس وحق العودة والمستوطنات تخلق هوة عميقة بيننا"، بحسب بيان اصدره مكتبه.

 

واضاف "بالتالي ينبغي ان تستند السياسة الاسرائيلية الى واقع، لا الى وهم مع مواصلة الحوار مع الفلسطينيين وتحسين الاجراءات الامنية والوضع الاقتصادي لديهم".

 

واضاف رئيس حزب "اسرائيل بيتنا" اليميني المتشدد "هذا اقصى ما يسعنا التوصل اليه في السنوات المقبلة".

 

وجعل الرئيس الاميركي باراك اوباما من ابرام اتفاق سلام اسرائيلي ـ فلسطيني احدى اولويات ادارته التي تمارس ضغوطا حثيثة على اسرائيل للتوصل الى تجميد الاستيطان اليهودي في الاراضي الفلسطينية المحتلة.

 

وحذر ليبرمان من ان اي محاولة لفرض اتفاق بحسب جدول زمني محدد ستبوء مرة اخرى بالفشل، وتؤدي الى خيبة امل وحتى الى مواجهة".

 

وتابع "انها سياسة واقعية والباقي ما هو الا تمارين في العلاقات العامة تعكس قصورا في فهم العملية الجارية".

 

وزار الوفد الاميركي المؤلف من 29 نائبا الرئيس الاسرائيلي شيمون بيرس الذي حاول التقليل من اهمية الخلافات بين اسرائيل والولايات المتحدة.

 

وقال "ان النقطة الوحيدة التي نختلف عليها هي البناء في المستوطنات القائمة. واعتقد انها قابلة للتفاوض".

انشر عبر