شريط الأخبار

نصر لـ"فلسطين اليوم":210 عضواً تم إسقاطهم عمداً..والوقت الذي جرى تحديده لا يكفي"

03:34 - 10 تشرين أول / أغسطس 2009

 

 

 

 

 نصر لـ"فلسطين اليوم":210 عضواً تم إسقاطهم عمداً..والوقت الذي جرى تحديده لا يكفي"

فلسطين اليوم- غزة  

كشف أحمد نصر أحد قيادي حركة "فتح" بغزة اليوم الاثنين، أن 210 عضواً من فتح تم إسقاط تصويتهم بشكل متعمد لصالح أصحاب النفوذ والأموال غير الشرعية حيث دبروا هذه المكيدة من أجل عدم الإدلاء بأصواتهم.

 

وأوضح نصر في تصريحات خاصة لـ"فلسطين اليوم"، أن المؤتمر العام أعطى فرصة حتى الساعة الرابعة عصراً من أجل إدلاء الـ210 أصواتهم، مشدداً على أن هذه المدة لا تكفي لأن يدلوا هؤلاء بأصواتهم.

 

وبين، أن هؤلاء الأعضاء في حال لم يتم حل مشكلتهم، سيتم الطعن في شرعية هذه اللجنة الذي أكد أن هذه "اللجنة لا يعرف من شكلها". على حد قوله.

 

يُذكر، أن مصادر مطلعة قالت لـ"فلسطين اليوم" إن رئيس السلطة محمود عباس أصدر أوامره بوقف عملية فرز الأصوات خلال انتخابات اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح للسماح لـ72 عضواً من غزة بالتصويت في الانتخابات.

 

وأوضحت المصادر أن قرار الرئيس عباس جاء بعد أن اتضح أن 72 عضواً في فتح من قطاع غزة لم يدلوا بأصواتهم، في عملية الاقتراع، وهو ما تطلب وقف عملية الفرز، وفتح صناديق الاقتراع من جديد.

 

وكان زكريا بعلوشة مسؤول في المخابرات الفلسطينية سابقاً في غزة، المؤتمر العام لحركة فتح بالتزوير في التصويت، حيث لم يتم حتى الآن الاتصال بـ72 عضو للإدلاء بأصواتهم.

 

وقال بعلوشة في تصريحات خاصة لـ"فلسطين اليوم":"إن التصويت المفترض بدأت الساعة الثالثة من مساء أمس، وقد تم الإعلان أنه سيتم أخذ أصوات أعضاء فتح في غزة بعد الانتهاء من التصويت في الضفة الغربية بساعة، ولكن لحد الآن لم يتم الاتصال بأحد".

 

وأضاف بعلوشة، أنه حتى الآن لم يتم الاتصال بالكثير من المرشحين للثوري من بينهم اللواء عارف خطاب، واللواء أبو طلعت عواد، واللواء سلمان أبو سكران، حيث قاموا بالاتصال بقيادات في المؤتمر من بينهم الفريق نصر يوسف وبزملاء آخرين في المؤتمر ولكن لم يتم حل المشكلة حتى الآن.

 

ووصف بعلوشة مايجري في المؤتمر بالتزوير، حيث أكد أنه في حال لم يتم الاهتمام بتصويتهم سيقومون برفع شكوى رسمية ودعوة على المؤتمر، مؤكداً أن هذه القيادات تدعم الخط العام الأساسي لحركة فتح.

 

انشر عبر