شريط الأخبار

د. حمد يؤكد حرصه على علاقة متينة مع الانروا ويحذر الاعلام من الأكاذيب الاسرائيلية

10:08 - 09 آب / أغسطس 2009

فلسطين اليوم: غزة

أوضح رئيس هيئة المعابر في قطاع غزة الدكتور غازي حمد بأن ما نشرته وسائل الاعلام الاسرائيلية حول مصادرة حكومة غزة ثلاث سيارات اسعاف تابعة لوكالة الغوث وتشغيل اللاجئين هو أمر عاري عن الصحة ويستند إلى أكاذيب وادعاءات لا أساس لها وهدفه هو التشويه وحرف الحقائق.

وقال الدكتور حمد في بيان له وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أن ما حدث هو أن ثلاث سيارات إسعاف وصلت إلى معبر رفح قبل نحو ثلاثة أسابيع, وقد قمنا بالإجراءات المتبعة الخاصة بدخول السيارات من خلال قسم الجمارك، وأضاف فوجدنا أن السيارات لا تمتلك أية أوراق ثبوتية أو وثائق تؤكد ملكيتها لوكالة الغوث فقمنا بحجزها في مخازن معبر رفح.

وتابع جرت اتصالات مباشرة بيننا وبين وكالة الغوث والتي وعدت بتوفير الأوراق الثبوتية اللازمة. وأضاف أننا من جهتنا أكدنا لوكالة الغوث أنه في حال توفر هذه الأوراق والوثائق لسيارات الإسعاف ستنقل فورا إلى وكالة الغوث.

ونود الدكتور حمد إلى انه سبق أن اتفقنا في هيئة المعابر مع وكالة الغوث على آلية تسلم سيارات الإسعاف أو المساعدات من خلال تفاهمات واضحة ومحددة مؤكداً أن وزارة الصحة والشئون الاجتماعية على اطلاع مباشر بذلك.

كما أكد بأن الحكومة في غزة معنية وحريصة على علاقة جيدة ومتينة مع وكالة الغوث وعلى تسهيل مهامها في قطاع غزة. وأضاف أننا حريصون على إيصال كل المساعدات والمعونات سواء سيارات أو مساعدات غذائية أو طبية أو غيرها إلى المؤسسات الخيرية والإنسانية بشرط توفر الأوراق الثبوتية والوثائق المطلوبة.

وأشار إلى أنه سبق وأن تلقت العشرات من المؤسسات الخيرية والجمعيات والمنظمات الإنسانية في قطاع غزة المساعدات والمعونات المرسلة إليها من مختلف الدول بدون مشاكل تذكر.

ودعا الجميع مؤسسات وجمعيات ووسائل إعلام, إلى توخي الحذر من الاكاذيب الاسرائيلية التي تهدف دوما الى نشر البلبلة والفوضى.

انشر عبر