شريط الأخبار

قرد ينافس رعاة البقر في مباريات الروديو

09:31 - 09 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم: وكالات

ظل ويبلاش، وهو قرد من أمريكا الجنوبية يكسو رأسه شعر أسود أشبه بالقلنسوة، نجماً ساطعاً في سماء المنافسات الاستعراضية وبطلاً لا يشق له غبار منذ اللحظة التي يدلف فيها إلى حلبة الروديو (مباريات استعراض المهارات المقامة بين رعاة البقر) ممتطياً ظهر كلب اسكتلندي ضخم يستخدم في رعي الغنم .كما تربع على عرش التتويج بطلاً لمدة 18 عاماً.

ودرج القرد ويبلاش على امتطاء صهوة الكلب الاسكتلندي ويظل جل اهتمامه منصباً على المهمة الموكلة إليه والمتمثلة في رعي الأغنام ولم شملها. ثم تأتي اللحظة التي يركب فيها ويبلاش على السرج فينتصب عالياً – تماماً كما يفعل راعي بقر يبلغ طوله 12 بوصة.

وقد رفض صاحبه تومي لوشيا، دعاوى الناشطين في مجال الرفق بالحيوان مفنداً مزاعمهم بأنه كان من الأحرى للقرد ويبلاش أن يظل حراً طليقاً في الأدغال أو الغابات الاستوائية بأمريكا الوسطى أو الجنوبية موطنه الطبيعي. ويقول تومي ( 67 عاماً )في هذا الخصوص: "لقد أنقذته من أن يقبع في قفص نتن في فلوريدا حيث كان محتجزاً عندما كان شبلاً صغيراً. وأستطيع أن أؤكد لكم أنه يجعلني أدرك إن كانت الأمور معه ليست على ما يرام."

يشار إلى أن تومي وويبلاش دأبا على الظهور بصفة منتظمة في مسابقات رعاة البقر بحلبة بيغ سبيرنغ في تكساس؛ كما أن ويبلاش بعد أن ظهر في إعلان تلفزيوني خاص بسلسلة مطاعم ظل مدرجاً كذلك على الانترنت حيث يطلع عليه الملايين من مرتادي الشبكة العنكبوتية على الموقع الالكتروني "يوتيوب". ويقول تومي إن ويبلاش يرخي العنان للكلاب التي يمتطيها مردفاً بقوله: "إن الكلاب التي تستخدم في رعي الأغنام تعرف قدر نفسها وهو يصب عليها جامَّ غضبه إذا أخفقت في الامتثال لأوامره." ووصفه بقوله: "إنه ذو قوة وبأس وبطش لدرجة أنك لا تدرك مطلقاً ماذا يود أن يفعل. فعالمه ملئ بالمفاجآت دائماً ولكن من الطبيعي أن يظهر على السرج. وبعد أن يؤدي واجبه على الوجه الأكمل يتجه نحو المنزل ليتناول وجبة عشائه المفضلة المتمثلة في الكمثرى والتفاح والموز والفراولة بصفة خاصة.".

انشر عبر