شريط الأخبار

قاضي القضاة:"إسرائيل ترتكب في القدس مذبحة حضارية لطمس معالمها الحضارية"

02:53 - 09 تشرين أول / أغسطس 2009

قاضي القضاة:"إسرائيل ترتكب في القدس مذبحة حضارية لطمس معالمها الحضارية"

فلسطين اليوم- القدس

أكد الشيخ تيسير رجب التميمي قاضي قضاة فلسطين رئيس الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات اليوم الأحد، أن القدس هي جوهر القضية الفلسطينية وهي العاصمة الأبدية للشعب الفلسطيني.

 

وأضاف التميمي، في بيان له رداً على مشروع قانون الذي تقدم به عضوا مجلس النواب الأميركي النائب دان بوروتون عن الحزب الجمهوري الأميركي بمشاركة النائبة الجمهورية أيلينا روس، الذي يطالب الولايات المتحدة بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى المدينة المقدسة وإلغاء سلطة الرئيس الأميركي في تأجيل نقل سفارة واشنطن من تل أبيب إلى القدس، إن هذا المشروع بمثابة خرق فاضح للقوانين والقرارات الدولية التي نصت على أن القدس مدينة محتلة.

 

وبين أن مدينة القدس هي جوهر القضية الفلسطينية والصراع العربي الإسرائيلي، ورمزها خاصة أنها تحتضن المسجد الأقصى المبارك وكنيسة القيامة، مضيفا أنه منذ مجيء الإدارة الأميركية الجديدة بدأ الاحتلال الإسرائيلي يسابق الزمن في عملية تهويد القدس ومقدساتها من خلال: تكثيف عمليات الاستيطان فيها، ومصادرة أراضيها، وهدم بيوتها، وتفريغها من أهلها المقدسيين، وتهجير أهلها، وتغيير مشهدها التاريخي، فلا تكاد تخلو منطقة أو حي أو قرية من البؤر الاستيطانية.

 

وبين أن المدينة المقدسة تعيش واقعاً أمنياً واقتصادياً واجتماعياً صعباً للغاية نتيجة الحملات الاستيطانية، مشيراً إلى أن حكومة الاحتلال ترتكب في القدس "مذبحة حضارية لطمس معالمها الحضارية، ولتغيير هويتها العربية والإسلامية'.

انشر عبر