شريط الأخبار

التغذية السليمة تضمن النجاح والتفوق للطفل

09:49 - 08 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-وكالات

 أثبتت البحوث والدراسات الطبية الحديثة أن للغذاء تأثيراً واضحاً على عقلية الطالب والطالبة منذ الطفولة، ويستمر ذلك ويؤثر على القدرة على التركيز والتحصيل والتذكر للمعلومة، ويتفاوت تأثير العناصر الغذائية المختلفة باختلاف أدوارها ووظائفها وأهميتها لجسم الطالب أو الطالبة وفترة الامتحانات..يأتي معها القلق والترقب وما يصاحبهما من اضطرابات في النوم والتغذية، والتفكير..ولعل من أهم العوامل المؤثرة، التغذية السليمة، والتي تعين الطالب على التركيز وتضمن نجاحه وتعتبر من العوامل التي يجب أن تتوفر ليتم بذلك التفوق والحصول على أعلى النتائج.

وأثبتت الأبحاث العلمية أن المياه هي المكوّن الأساسي في جسم الإنسان إذ أنها تشكّل أكثر من 60% من نسبة الوزن الشامل للجسم وهي عنصر ضروري لكل أنسجة الجسم إن كانت داخل الخلايا أو خارجها وهي ضرورية للحفاظ على رطوبة وصحة الجسم والبشرة. فلا تنسى أن تشرب 8 أكواب من الماء على الأقل يومياً. وأكثر في الأشهر القادمة.

 كما أثبتت الدراسات أن الالتهاب الرئوي عدوى تصيب إحدى الرئتين أو كليهما، ويتسبب فيها إما بكتريا أو فيروس أو فطريات، وقبل اكتشاف المضادات الحيوية كان مصير المريض بالالتهاب الرئوي الموت. وعلى الرغم من ارتفاع معدلات الشفاء من هذا المرض فما زالت هناك نسبة وفيات حتى وإن كانت ضئيلة تنسب لعدوى الالتهاب الرئوي كأحد مسببات الوفيات الكبرى.

 كما أن الدهون المهدرجة تتكون خلال عملية «الهدرجة» أي تحويل الزيت النباتي السائل إلى مادة جامدة وتُستخدم هذه الطريقة أحياناً في تصنيع بعض الأطعمة مثل المخبوزات، البسكويت، الحلويات والمرجرين تتواجد أيضاً في الأطعمة المقلية في المطاعم كالبطاطس المقلية وبعض الحلويات مثل الدونت.

 وهي ترفع نسبة الكولسترول السيئ وتخفض نسبة الكولسترول الجيد مما يزيد مخاطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين. ولهذا السبب ينصح بالانتباه أكثر إلى استهلاك كميات دهون المهدرجة

انشر عبر