شريط الأخبار

باراك: أوباما يعرض خطة للتسوية خلال الأسابيع المقبلة

12:12 - 05 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

كشف وزير الحرب الإسرائيلي أيهود براك النقاب عن أن الرئيس الأمريكي براك أوباما سيعرض في الأسابيع القريبة القادمة خطة لتسوية إقليمية في الشرق الأوسط.

 

وحسب أقوال باراك خلال لجنة الخارجية والأمن في الكنيست، فانه 'في الأسابيع القريبة القادمة سينهي الأمريكيون اللقاءات مع الأطراف في المنطقة وسيبلورون موقفهم، وبعد ذلك سيتقدمون بخطة لتسوية إقليمية'.

 

وأضاف باراك حسب ما أوردت صحيفة معاريف العبرية، اليوم، بان 'على إسرائيل أن تنضم إلى المبادرة بزخم'.

 

 وأعرب عن أمله بان يعرض في الأشهر القريبة القادمة اختراق في المفاوضات السياسية في كل الجبهات، كنتيجة لمبادرة السلام الأمريكية، التي في وسطها يقف الموضوع الفلسطيني.

 

وأثنى وزير الجيش الإسرائيلي، على خطاب بار ايلان لنتنياهو، الذي حسب قوله 'أوضح اننا ملتزمون بتسوية اقليمية واننا نقبل الاتفاقات التي وقعتها الحكومات السابقة، وان إسرائيل تقبل وتتبنى رؤيا الكيانين السياسيين اللذين يعيشان جنبا إلى جنب بسلام وبأمن وتعاون، وأن إسرائيل كدولة قومية للشعب اليهودي ودولة فلسطينية مع علم خاص بها، مثلما قال نتنياهو، ولكن مجردة من السلاح بشكل يعكس الواقع الخاص، نحن لا نعتزم بناء مستوطنات جديدة، وملتزمون بالامتناع عن تخصيص اراضي الا لأغراض الأمن او لأمور ميدانية فورية'.

 

بالنسبة للعلاقات مع إدارة اوباما قالت معاريف إن باراك أكد على أن العلاقات هامة ووثيقة مع الولايات المتحدة، وهي حجر أساس في السياسة الخارجية لإسرائيل، وأن إسرائيل تولي أهمية للعلاقات في كل الجوانب السياسية، او الأمنية والاقتصادية، وأنها تجري حوارا حميما في جملة من المواضيع انطلاقا من هدف تحريك الخطة للتسوية الإقليمية الشاملة لاوباما'.

 

وحسب باراك، فإنه في كل تسوية سلمية ستبقى الكتل الاستيطانية في إسرائيل واللاجئون سيبقون خارجها، وقال 'المهم هو ان يعكس توقيع الاتفاق نهاية النزاع وانتهاء المطالب المتبادلة بين إسرائيل والفلسطينيين'.

انشر عبر