شريط الأخبار

تصعيد إسرائيلي باعتقال بعض قيادات حركة فتح

09:39 - 04 كانون أول / أغسطس 2009


فلسطين اليوم: القدس المحتلة

طلب عضو الكنيست عن حزب الاتحاد الوطني، ميخائيل بن اري، من المستشار القضائي للحكومة الاسرائيلية إصدار أمر باعتقال بعض قيادات فتح التي وصفها بالمطلوبين من بينهم زكريا الزبيدي، الموجودين حالياً في بيت لحم للمشاركة بمؤتمر الحركة السادس.

وجاء في رسالة بن اري التي وجهها للمستشار القضائي "لا يوجد أية صلاحية للمستشار القضائي بمنح الحصانة للمطلوبين قبل أن يخضعوا لأي إجراء قانوني منظم لذلك أطالب باعتقال نشطاء الإرهاب بسبب تصريحاتهم خلال مؤتمر فتح، ولعدم وجود صلاحية لشخص بمنحهم الحصانة وإعفائهم من العقاب".

وأضافت المصادر الإسرائيلية التي نشرت بعض ما جاء في رسالة بن ادري بأنه سيتوجه للمحكمة العليا في حال رفض المستشار القضائي طلبه.

بدوره دعا الوزير الاسرائيلي يولي ادلشتاين إلى أخذ الأصوات التي تعلو من مؤتمر فتح في بيت لحم مأخذ الجد ويجب أن تكون بمثابة إنذار لدى صانعي القرار في إسرائيل.

وقال في مقابلة إذاعية إنه يجب طرح التصريحات التي وصفها بـ "المتطرفة" التي تم الإدلاء بها في المؤتمر على مسامع زعماء العالم لكي يدرك كل من يمارس ضغوطاً على إسرائيل ما هو الطابع الحقيقي لأولئك الذين يتم التحدث عنهم بصفة شركاء محتملين في مفاوضات سلمية"- كما قال .

انشر عبر