شريط الأخبار

قيادي في حماس يطالب مصر بلجم وحشية أجهزة عباس

06:51 - 04 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم: غزة

حملت حركة حماس الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية التي يقودها عباس- فياض بإشراف الجنرال الأمريكي دايتون المسئولية الكاملة عن استشهاد الشيخ القائد/ كمال أبو طعيمة وحياة جميع المعتقلين السياسيين في سجون سلطة رام الله.

وقال القيادي في حركة حماس الأستاذ محمد أبو عسكر في الوقت الذي تمتد فيه أيدينا نحو الوفاق الوطني وبقلوب مفتوحة، حرصاً منا على المصلحة الوطنية العليا، إلا أن ذلك يقابل بحملة اعتقالات واسعة وبتصعيد في أساليب التحقيق والتعذيب تنفذها أجهزة عباس بحق المقاومين في الضفة الغربية وخصوصاً أبناء حركة حماس ومناصريها،والتي تسببت في نقل العديد من المعتقلين إلى المشافي وكان آخرهم الشهيد الشيخ كمال أبو طعيمة والذي ارتقى اليوم بعد حالة موت سريري استمرت عدة أيام.

ودعا الوسطاء المصريون الذين يبذلون الجهد من أجل إنهاء حالة الانقسام أن يتحركوا من أجل الإفراج الفوري عن المعتقلين السياسيين في الضفة الغربية لكي يتمكنوا من تحقيق هدفهم في إنهاء الانقسام.

وطالب جميع الأطراف التي تدخلت من أجل خروج أعضاء فتح في غزة للمشاركة في المؤتمر السادس، الضغط على حركة فتح للإفراج عن المعتقلين السياسيين في سجون الضفة المحتلة.

انشر عبر