شريط الأخبار

المخابرات الإسرائيلية تحقق مع الشيخ عكرمة صبري وتوجه له تهمة التحريض

06:50 - 03 تموز / أغسطس 2009

المخابرات الإسرائيلية تحقق مع الشيخ عكرمة صبري وتوجه له تهمة التحريض

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

قالت مصادر فلسطينية في القدس المحتلة، إن المخابرات الإسرائيلية، حققت صباح اليوم الاثنين (3/8) مع  رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى، الشيخ عكرمة صبري، ووجهت له تهمة التحريض، بعد دعوته فلسطينيي القدس والأراضي المحتلة عام 48، للمرابطة في المسجد الأقصى، والتصدي للجماعات اليهودية المتطرفة، التي أعلنت نيتها اقتحام المسجد الأقصى.

وقال الشيخ صبري، إن  المخابرات الإسرائيلية استدعته إلى مركز التوقيف والتحقيق المعروف باسم "المسكوبية" غربي مدينة القدس المحتلة، حيث تم استجوابه، لأكثر من ساعتين.

وأضاف، أن المحققين الإسرائيليين وجهوا له تهمة التحريض بسبب نداءاته لأهالي مدينة القدس والفلسطينيين،  بشدَ الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك للتصدي للجماعات اليهودية المتطرفة، التي كانت أعلنت نيتها أداء طقوس وشعائر تلمودية في باحات المسجد.

وقال الشيخ صبري في تصريحات صحفية "إن مناداتي لشد الرحال هي مناداة مشروعه لحماية المسجد الأقصى، لأن الجماعات اليهودية المتطرفة، أصدرت منشورات تطلب فيها اقتحام المسجد الأقصى وإقامة الشعائر الدينية فيه بمناسبة ما يسمى ذكرى خراب الهيكل المزعوم".

وأضاف أنه أكد للمحققين أن المسجد الأقصى للمسلمين وحدهم ولا علاقة لليهود فيه لا من قريب ولا من بعيد.

من جهة أخرى، تواصل لليوم الثاني على التوالي الفعاليات الوطنية والشعبية اعتصامها في حي الشيخ جراح شرق القدس، احتجاجا على إخلاء  عائلتي حنون والغاوي من منازلهم وتسليمها للمستوطنين.

وشارك في الاعتصام المقام على قارعة الطريق المبعوث الدولي الخاص في الشرق الأوسط روبرت سِري، و مديرة عمليات الوكالة باربره شنسمتون، ومفتي القدس الشيخ محمد حسين، ومحافظ القدس المهندس عدنان الحسيني، ومسؤول ملف القدس في حركة "فتح" حاتم عبد القادر.

 

 

 

انشر عبر