شريط الأخبار

حماس: المصالحة لن تكون على قاعدة الاعتراف بـ"إسرائيل"

03:32 - 03 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – غزة

أكدت حركة حماس أنه لن يكون هناك مصالحة على قاعدة الاعتراف بإسرائيل التي تطالب بها فتح منذ بداية الحوار. وبحسبها فإن هذا قرار ثقافي وفكري وعقائدي لدى الحركة، و"لن نتوحد على قاعدة الاعتراف بإسرائيل والفساد، ولكن نتوحد على الثوابت والمقاومة".

 

وقال النائب د. صلاح البردويل الناطق باسم كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية خلال محاضرة ألقاها لأفراد الأجهزة الأمنية في محافظة خان يونس "إن الحركة وجهت العديد من المخططات للقضاء عليها سواء بالاغتيالات أو خلال احتواء الحركة في العملية السياسية"، مضيفاً أن الحرب زادت علي حماس بعد فوز حماس بالانتخابات المضيقة السياسية و المخططات العسكرية للانقلاب على الحكومة والحركة بإشراف الجنرال دايتون.

 

وقال إن "السلطة في رام الله عملت على تشديد الحصار علي غزة وعدم فتح المعبر وإعادة إعمار غزة وأيضا تنفيذ عملة إطلاق سراح الأسرى مقابل شاليط". وأضاف أن "الرئيس عباس ألغى اتفاقية كادت أن تفرج عن جميع الأسرى الذين في القائمة بوساطة فرنسية" حسب البردويل.

 

وأكد أنه لن يخرج أي عضو من أعضاء مؤتمر فتح السادس من القطاع قبل خروج جميع المعتقلين في سجون السلطة ل 1200 قائد وعنصر من الحركة، موضحاً أنه يجري ضغوط على الدول العربية من أمريكا ودول أجنبية من أجل إقناع حماس لإخراجهم.

 

وقال إن دولة عربية عرضت على حركة حماس أن تفرج السلطة عن المعتقلين على أفواج عند عقد المؤتمر وأثناءه، إلا أن حماس رفضت، وأكدت على أن قرارها هو الإفراج التام عن جميع المعتقلين.

 

انشر عبر