شريط الأخبار

الأسد: عودة جميع الأراضي المحتلة أمر غير قابل للتفاوض أو المساومة

05:01 - 01 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

أكد الرئيس السوري، بشار الأسد، ان عودة جميع الأراضي المحتلة حتى حدود الرابع من يونيو أمر غير قابل للتفاوض أو المساومة.

 

وقال الأسد في مقابلة مع مجلة "جيش الشعب" في سوريا ان دمشق تنشد التسوية العادلة والشاملة وفق قرارات الشرعية الدولية في الوقت الذي تهرب فيه اسرائيل من استحقاقات هذه التسوية.

 

وفي وقت لاحق دعا الرئيس السوري في كلمة ألقاها في احتفال للقوات المسلحة السورية بمناسبة الذكرى الرابعة والستين لتأسيسها، الى «تفعيل القدرات الذاتية للجيش السوري ولسوريا المقاومة».

 

واكد الاسد في الكلمة التي نقلتها وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) السبت ضرورة "تفعيل القدرات الذاتية لجيش هذا البلد المقاوم انطلاقا من مبدأ ان السلام والاحتلال نقيضان لا يمكن ان يجتمعا".

 

وشدد على "ضرورة استرجاع جميع الاراضي المحتلة حتى حدود الرابع من حزيران/يونيو"، مؤكدا انه "امر غير قابل للتفاوض او المساومة وان الجولان العربي السوري سيبقى عربي اليد والوجه واللسان سوري الهواء والماء والارض والانسان، وسيعود كاملا الى حضن الوطن الام".

 

وقال الرئيس السوري "اننا ننشد السلام العادل والشامل لكن الفرق كبير بين الدعوة الصادقة لارساء اسس هذا السلام وفق قرارات الشرعية الدولية وبين القبول بالمطالب الاسرائيلية المتناقضة مع مقومات السلام تهربا من استحقاقاته". واضاف ان "السلام والاحتلال نقيضان لا يمكن ان يجتمعا".

 

وقال الاسد ان "قواتنا المسلحة ستبقى رمز وحدتنا الوطنية التي نعتز بها ونحرص على زيادة منعتها في مواجهة كل الشدائد، جيشا وشعبا وتستمد منه سوريا سياستها وعوامل قوتها".

انشر عبر