شريط الأخبار

فياض: حل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي يتوقف على مستقبل القدس

03:48 - 01 تموز / أغسطس 2009

فلسطين اليوم: رام الله

قال رئيس حكومة رام الله د. سلام فياض اليوم السبت، إن حل الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي والسلام في المنطقة يتوقفان على مستقبل مدينة القدس.

وأضاف فياض في افتتاح مؤتمر "القدس تاريخ المستقبل" الذي تنظمه جـامعـة بيـرزيـت قرب رام الله بالضفة الغربية: "يتوقف مستقبل المشروع الوطني الفلسطيني والسلام الشامل في المنطقة على ما سيتحقق لحماية مكانة القدس وتاريخها وضمان الحل الذي يصون حقوق شعبنا الفلسطيني فيها".

واعتبر فياض أن على المجتمع الإسرائيلي أن يدرك "عواقب" سياسة الاستيطان على مستقبل حل الدولتين.

وحذر من أن سعي الحكومة الإسرائيلية لـ"الالتفاف على الاصطفاف الدولي" في تأكيد حل الدولتين "لن يجلب للشعب الإسرائيلي الأمن والاستقرار الذي يتطلع إليه كما أنه لن يجلب الأمن والاستقرار للمنطقة".

وجدد دعوته للإدارة الأميركية واللجنة الرباعية وأطراف المجتمع الدولي لوقف التعامل مع إسرائيل "وكأنها دولة فوق القانون".

وطالب بالإسراع في "بلورة خطة عملية تضمن وقف الاستيطان وتوقف الانتهاكات الإسرائيلية خصوصاً في مدينة القدس وتفضي إلى تطبيق قرارات الشرعية الدولية وصولاً إلى إنهاء الاحتلال عن كافة الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس وتنفيذ حل الدولتين على حدود عام 1967".

وشدد فياض على أن "انجاز حقوقنا الوطنية الفلسطينية خاصة فيما يتعلق بالقدس المحتلة هو مفتاح الحل والسلام والأمن والاستقرار في المنطقة وأية محاولة من قبل إسرائيل للقفز على هذه الحقيقة والالتفاف على مكانة القدس لن تكون مقبولة ولن يكتب لها النجاح".

وقال فياض: "القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية وسيادة الدولة على عاصمتها ينبغي أن تكون كاملة".

انشر عبر