شريط الأخبار

مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية بين قليقيلة ونابلس

12:03 - 01 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-نابلس

اقدم العشرات من المستوطنين المتطرفين، فجر اليوم، على إقامة بؤرة استطيانية جديدة في منطقة تقع بين محافظتي نابلس وقلقيليه شمال الضفة الغربية.

 

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية غسان دغلس لمراسلنا، إن المستوطنين سيطروا على أراض قريبة من مستوطنة 'قدوميم' وأقاموا عليها بؤرة أطلقوا عليها اسم 'متسبي عامي'، مضيفا

 

ان هذه البؤرة هي ضمن أحدى عشرة بؤرة أعلنت جماعات استطيانية متطرفة نيتها لأقامتها في الضفة الغربية خلال أيام.

 

واشار الى ان مستوطنون مدججون بالأسلحة يتواجدون الان في هذه البؤرة وان الجيش الإسرائيلي لم يحرك ساكنا في هذا الاتجاه، ويحمل على حمايتهم.

 

ودعا دغلس المنظمات الحقوقية والدولية للتدخل لوقف هذه الهجمات ولجم المستوطنين.

 

وكان عشرات المستوطنين من البؤرة الاستيطانية 'شفوت عامي ب' المقامة على أراضي المواطنين غرب نابلس هاجموا، مساء أمس، المركبات الفلسطينية المارة على طريق نابلس قلقيلية وحطموا زجاج العديد منها.

 

وشهد الأسبوع الماضي العديد من الهجمات التي شنها المستوطنون ضد المواطنين وممتلكاتهم وخاصة في مناطق جنوب وغرب نابلس، بينما سجلت خلال الشهر الماضي العديد من الاعتداءات، شملت إحراق كروم وحقول زيتون.

انشر عبر