شريط الأخبار

الجهاد تقيم عرضا مرئيا للشهيد زياد أبو طارق قائد السرايا في لواء شرق خان يونس

11:52 - 01 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-غزة

شددت حركة الجهاد الإسلامي في منطقة عبسان الكبيرة شرق محافظة خان يونس على تمسكها بخيار المقاومة وصونها لدماء الشهداء الذين قدموا أرواحهم في سبيل الله ,ودعت الحركة على لسان احد المتحدثين في المنطقة الفصائل المقاومة على ضرورة إبقاء السلاح مشرعا في وجه الاحتلال والتصدي لكافة المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا الفلسطيني في كل مكان .

جاء ذلك خلال حفل إقامته الحركة بالمنقطة عقب انتهاء صلاة العشاء من يوم الجمعة استعرضت خلاله عرضا مرئيا لسيرة الشهيد زياد أبو طير قائد لواء الشرقية في سرايا القدس ومجموعة من رفاقه والذين استشهدوا في العدوان الأخير على قطاع غزة ,وحضر العرض المئات من أبناء الحركة وعوائل الشهداء وجماهير غفيره من المنطقة .

وتحدث العرض عن حياة الشهيد التي عاشها وترعرع خلالها في كنف أسرة متواضعة مؤمنة اتخذت الإسلام منهجاً وسبيل حياة، تتكون من والدته وست أخوات وتسعة إخوة، وكان والده قد توفاه الله قبل فترة غير بعيدة.
وأشار العرض إلى بعض الصور الجهادية والمهمات التي شارك فيها الشهيد باعتباره من الرعيل الثاني لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، حيث التحق بصفوف الحركة منذ نعومة أظفاره وتشَّرب فكرها.

 

ويشار الي أن الشهيد زياد قد تعرض لمحنة الاعتقال خلال الانتفاضة الأولى بتهمة انتمائه لحركة الجهاد ومشاركته في فعاليات الانتفاضة الأولى، لكن تم الإفراج عنه لصغر سنه، كما أصيب أكثر من مرة خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني، كان آخرها إصابته في يده اليمنى أثناء تصديه للاجتياح الصهيوني الغاشم على منطقة الفراحين قبل نحو عام.

 

انشر عبر