شريط الأخبار

المصري اليوم: الإخوان يعرضون الحوار مع النظام للوصول إلى صيغة للتهدئة

09:31 - 01 تشرين أول / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-المصري اليوم

أبدت قيادات إخوانية مصرية رغبتها فى الجلوس على «طاولة مفاوضات» مع النظام الحاكم فى مصر، وإجراء حوار معه للوصول إلى صيغة تهدئة توقف الاحتقان المتزايد بينهما على حد قول عدد من قادة الجماعة.

ونفوا ما تردد عن عقد صفقة بينهم وبين النظام تتمثل فى عدم ترشيح عدد كبير من الإخوان فى انتخابات مجلس الشعب المقبلة مقابل الإفراج عن بعض قيادات الجماعة ووقف اعتقال أعضائها.

وقال الدكتور محمود عزت، أمين عام الجماعة: «ليس فى منهج الإخوان المساومة على المبادئ والغايات مهما كانت المواقف والتضحيات، لكننا نقبل ونرحب بإجراء حوارات مع قيادات ورؤوس النظام دون شروط».

وأضاف: «الجميع يتحدث عن صفقات مقابل الترشح فى انتخابات البرلمان المقبلة، وكل ما يمكن أن أؤكده هو كلمتان (الناس هاتشوف الإخوان هايعملوا إيه فى انتخابات مجلس الشعب المقبلة)».

واتفق الدكتور محمد سعد الكتاتنى، عضو مكتب الإرشاد، رئيس الكتلة البرلمانية للإخوان، مع ما قاله عزت قائلاً: «إن الإخوان دائماً يمدون أيديهم للحوار والمناقشة بشأن إصلاح الأحوال ومواجهة التدهور الذى بات يضرب كل المجالات»، مؤكداً أن مصر أصبحت فى مأزق، ويجب على النظام أن يجلس مع الجميع ويستمع ويتناقش.

وعن القيادات التى يراها مناسبة من النظام لإجراء حوار مع الإخوان قال الكتاتنى: «نتمنى أن نجلس مع الرئيس مبارك، لكن ما نعلمه جيداً هو أن التقارير الخاصة بأصوات المعارضة تصل إليه مغلوطة وغير صادقة».

انشر عبر