شريط الأخبار

سلطة رام الله تهدد..وقيادي من حماس ل"فلسطين اليوم":التهديدات مبطنة والحل بيد فتح

09:29 - 01 حزيران / أغسطس 2009

فلسطين اليوم-غزة

قالت مصادر فلسطينية مطلعة "للجزيرة نت" إن السلطة الفلسطينية أعطت قيادات حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الضفة الغربية مهلة يومين فقط لإنهاء مشكلة خروج قياديي حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) من قطاع غزة، لبيت لحم للمشاركة في أعمال المؤتمر الحركي السادس.

وتمنع حركة حماس والحكومة التي تديرها في قطاع غزة عناصر فتح من التوجه للضفة الغربية بغية المشاركة في مؤتمر حركتهم، وتربط السماح لهم بإفراج أمن السلطة الفلسطينية عن 1050 معتقلاً من الحركة وإدخال حصة القطاع المحاصر من جوازات السفر التي تصدرها السلطة برام الله.

وذكرت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها أن السلطة طلبت من قياديي حماس بالضفة إيصال هذه الرسالة لقادة الحركة في قطاع غزة ودمشق للضغط عليهم، ودفعهم للتراجع عن قرار المنع.

وقال المصادر إن السلطة ستقدم على عدة إجراءات وخطوات تصعيدية في حال رفضت حماس الاستجابة، وإنها ستعيد اعتقال من أفرجت عنهم من عناصر حماس خلال الفترة الماضية.

وذكرت تلك المصادر أيضا أن قياديين في حركة فتح والأمين العام للرئاسة الفلسطينية الطيب عبد الرحيم طلبوا من الحكومة برئاسة سلام فياض القيام أيضاً بالتضييق على قياديي حماس ونوابها في المجلس التشريعي.

وبينت المصادر أن السلطة ستضيق أيضاً على رئيس المجلس التشريعي عزيز دويك، وستمنع نواب الحركة من الوصول لمكاتبهم وستحظر عليهم أيضاً الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام.

وأوضحت المصادر أن أنقرة ودمشق اللتين ذكرت مصادر بوقت سابق أن السلطة طلبت في وقت سابق وساطتهما رفضتا ممارسة ضغوط على حركة حماس للسماح لعناصر فتح بمغادرة غزة، واعتبرت الأمر شأنا داخلياً لا يمكن التدخل فيه بدون التدخل في الحوار الفلسطيني ككل.

المنع غير قانوني

ومن جانبه علق د.عبد الرازق النائب في الضفة الغربية عن حركة حماس,أن السلطة لم تهدد كوادر حركة حماس بشكل مباشر, وإنما مبطن عبر وسائل الإعلام المختلفة ,مشيرا الي ان الحركة تنظر بشكل جدي لمثل هذة التهديدات التي يمكن لها أن تأزم والوضع الشقاق الداخلي.

واعتبر عبد الرازق في حديث خاص ل"فلسطين اليوم "ان المنع من قبل حركة حماس في غزة لكوادر حركة فتح بالخروج للضفة غير قانوني, مستدركا ان هذا القرار قد يعمل على حل مشكلة الاعتقالات السياسية في الضفة بشكل متوازي مع بعضها كون ان الاعتقالات غير قانونية ايضا .

وحول قيام نواب وكوادر الحركة بالضفة لأي واسطة أشار عبد الرازق ان الحركة قامت في السابق بوساطات بشأن المعتقلين السياسيين دون جدوى,موضحا ان الحل الوحيد للازمة القائمة في الملعب الفتحاوي .

انشر عبر