شريط الأخبار

جدل في الدنمارك بعد ارتداء جندية مسلمة الحجاب

10:05 - 31 آب / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

رفض وزير الدفاع الدنماركي سورين جاد في تصريحات صحفية ارتداء الجنديات في جيش بلاده الحجاب. فقد نقلت صحيفة "بوليتكين" الدنماركية في عددها امس تصريحات للوزير، في أعقاب استجواب برلماني من المعارضة، قوله: "لايتفق ارتداء الحجاب مع الزي العسكري الرسمي"، مشيرا إلى أن هذا الأمر ينطبق أيضا على الحرس الوطني.

تأتي هذه التصريحات تعقيبا على واقعة قامت فيها إحدى اعضاء الحرس الوطني، ماريا مولي، بارتداء حجاب له نفس لون الزي العسكري أثناء الخدمة. وأثارت هذه الواقعة الكثير من الجدل والمناقشات الساخنة في الدنمارك سواء في وسائل الإعلام أو داخل الأحزاب، وكانت ماريا، وهي امرأة دنماركية مسلمة "27 عاما"، توصف في بداية الأمر بأنها تمثل النموذج الايجابي لنجاح مساعي دمج المسلمين في المجتمع الدنماركي. ولكن الكشف عن هذه الواقعة أثار غضب حزب الشعب اليميني المتطرف، مما دفع رئيس الحرس الوطني لحظر ارتداء الحجاب، وقبل هذا الحظر كانت ماريا وهي طالبة تدرس الطب، ترتدي حجابا بلون الزي العسكري، دون مشكلات تذكر.

 

انشر عبر