شريط الأخبار

المدعي العام لجيش الاحتلال يأمر بفتح تحقيق بشكاوى لمواطنين غزيين

04:06 - 30 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

خلال الأشهر الأخيرة ازدادت التقارير التي أظهرت تصرفات الجنود الإسرائيليين أثناء العدوان على قطاع غزة وقد أظهرت بعض التحقيقات التي قامت بها بعض المنظمات المستقلة وكذلك التحقيق الذي أجرته الأمم المتحدة والتي وصلت إلى اتهام جيش الاحتلال بارتكاب جرائم حرب أثناء العدوان.

 

وأظهر احد التقارير الذي قامت به منظمة " كسر الصمت " والذي اعتمد على شهادات بعض الجنود الإسرائيليين العديد من الممارسات للجيش الإسرائيلي التي تتناقض مع القوانين الدولية، حيث باتت هذه القضايا تقلق القيادة السياسية والعسكرية في تل أبيب وتضح كافة الاحتمالات من محاكمات لضباط وقادة عسكريين الامر الذي دفعها بالاستعداد منذ الان عبر تشكيل طواقم للدفاع من قبل محامين تابعين للخارجية الاسرائيلية، وكذلك تحاول اسرائيل التحقيق في بعض الشكاوي لقطع الطريق على امكانية المحاكمة.

 

وبحسب ما نشرت اليوم الخميس صحيفة "معاريف" فان المدعي العام العسكري لجيش الاحتلال الاسرائيلي اصدر تعليمات للشرطة العسكرية الاسرائيلية بالتحقيق في 14 شكوى مقدمة من الفلسطينيين ضد تصرفات الجنود اثناء العدوان، وبنفس الوقت احال 86 شكوى اخرى لقائد المنطقة الجنوبية في الجيش وكذلك لقائد سلاح الطيران الاسرائيلي لفحصها واتخاذ العبر منها.

 

واضافت الصحيفة ان القضايا التي سيتم التحقيق بها بعد جمع العديد من المعلومات والوثائق وكذلك التقارير التي نشرت من بعض المنظمات المستقلة الى جانب الشكوى الرسمية التي تقدم بها بعض المواطنين من قطاع غزة.

 

وقد ذكرت الصحيفة ان بعض هذه الشكاوى استخدام المواطنين كرهائن في البيوت للضغط على مجاورين بتسليم انفسهم وهذا ما يتناقض مع القوانين الدولية باستخدام الابرياء في الاعمال العسكرية.

انشر عبر