شريط الأخبار

العثور على رضيعة سرقت من أحشاء امرأة حامل في الولايات المتحدة

09:43 - 30 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم-وكالات

عثرت الشرطة الأميركية على رضيعة امرأة حامل لاقت حتفها بعدما تم فتح بطنها وسرقة الجنين من داخل أحشائها.

 

وذكرت محطة "إيه.بي.سي" الأميركية التليفزيونية اليوم الخميس أن الشرطة عثرت على الرضيعة حية وألقت القبض على رجل وامرأة بمدينة كونكورد عاصمة ولاية نيو هامبشير شرقي البلاد عندما كانا يقلان سيارة ومعهما الطفلة.

 

وذكرت المحطة أنه تم نقل الرضيعة إلى أحد المستشفيات في مدينة بليموث. وأعلن متحدث باسم الشرطة أن الطفلة في حالة صحية جيدة.

 

وكان قد عثر على جثة أم الطفلة دارلين هاينس التي كانت حاملا في الشهر الثامن في شقتها يوم الاثنين الماضي. وشوهدت هاينس (23 عاما) التي تعيش في مدينة ورسيستر بولاية ماساتشوستس شرقي الولايات المتحدة آخر مرة في 23 تموز(يوليو) الجاري.

 

وأبلغ الجيران صاحب العقار بوجود رائحة تعفن تنبعث من شقة هاينس حيث عثر على جثتها ملفوفة في ملاءة سرير داخل خزانة حائط في غرفة نومها. ووفقا لبيانات الشرطة، كانت جثة الضحية متعفنة ومشوهة بشكل يصعب معه تحديد نوعها على الفور. وذكرت الشرطة أن المرأة المعتقلة والتي تدعى جولي كوري تنحدر من مدينة ورسيستر حيث كانت تعيش الضحية.

 

وذكرت محطة "دابليو.سي.في.بي" التليفزيونية الأميركية أنه من المحتمل أن توجه للمرأة تهمة القتل بعدما أتهمت في أول الأمر بخطف الطفلة.

 

وأضافت المحطة أن كوري (35 عاما) أخبرت أصدقاءها بأنها أنجبت طفلة ، إلا أنهم تعجبوا من سرعة عودتها للمنزل عقب الولادة فأبلغوا الشرطة.

 

يذكر أن هذه ليست الحادثة الأولى من نوعها في الولايات المتحدة ، حيث فتحت امرأة (27 عاما) في ولاية أوريجون غربي البلاد بطن امرأة حامل وأخرجت الجنين من بطنها وادعت أنه طفلها في حزيران(يونيو) الماضي.

 

ولاقت المرأة الحامل حتفها جراء هذا العمل العنيف، ثم مات رضيعها بعدها بأيام قليلة.

انشر عبر