شريط الأخبار

حكومة غزة تدعو الدول العربية والإسلامية للوقف بحزم أمام الانتهاكات الإسرائيلية للأقصى

12:50 - 29 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم: غزة

قال الناطق الإعلامي باسم حكومة غزة طاهر النونو إن الحكومة عبرت عن إدانتها للاعتداءات الصهيونية المتكررة ضد القدس والمسجد الأقصى المبارك وخاصة ما يقوم به المستوطنون من محاولات لتدنيس المسجد وباحاته، واعتبرت الحكومة أن استمرار هذه الخطوات من شأنه المساس بمشاعر المسلمين في أنحاء الأرض كافة وتشكل عاملا أساسيا من عوامل التفجير في المنطقة، داعية الدول العربية والإسلامية والمؤسسات ذات العلاقة التدخل العاجل للوقوف بحزم أمام هذه الانتهاكات المتكررة لحرمة المسجد الأقصى.

وناقشت الحكومة خلال جلستها الأسبوعية رقم 119 برئاسة إسماعيل هنية العديد من القضايا على الصعيد السياسي والأمني والإداري، ورحبت بالدعوة الصادرة عن برلمانيين بريطانيين تجاه الحوار غير المشروط، معتبرة أن هذه الخطوة وان جاءت متأخرة إلا أنها تشكل توجها في الاتجاه الصحيح للدول الأوروبية.

ورحبت بزيارة مؤسسة الحكماء الدولية إلى الأراضي الفلسطينية عامة وقطاع غزة على وجه الخصوص.

هذا وعبرت الحكومة عن إدانتها للجرائم التي ترتكبها أجهزة القمع الأمنية الخارجة على القانون في الضفة الغربية من اعتقال وتعذيب للمواطنين وخاصة الجريمة التي ارتكبت بحق الشيخ كمال أبو طعيمة والتي تدلل على مدى الانحطاط الأخلاقي الذي وصلت إليه هذه الأجهزة المتعاونة مع الاحتلال. على تعبير الحكومة.

وأكدت الحكومة على الحريات العامة للمواطنين والحرص عليها مكلفة وزير العدل بمتابعة القرار الصادر عن رئيس مجلس العدل الأعلى بخصوص كسوة المحامين.

وقررت الحكومة تقديم منحة كاملة للعشرة الأوائل  في كل من الفرعين العلمي والأدبي على مستوى الضفة والقطاع و الأول على الفئات التجاري والصناعي والتجاري بحيث تقدم المنحة على شكل رسوم جامعية تدفع مباشرة لإدارة الجامعة التي يلتحق بها الطالب وتقدم وزارة التربية والتعليم العالي تقريرا سنويا عن أداء الطلاب الحاصلين على المنحة لمجلس الوزراء وتستمر المنحة خلال فترة الدراسة للطالب في الفصول الجامعية المختلفة ما دام معدله التراكمي لا يقل عن 80%. وتقدم هذه المنحة عند التحاق الطالب بإحدى الجامعات الفلسطينية النظامية وفي أحد التخصصات المعترف بها من قبل وزارة التربية والتعليم العالي.

انشر عبر