شريط الأخبار

مصر: الوضع الحالى بين "فتح" و"حماس" لايدعو الا للأسف

11:21 - 28 تشرين أول / يوليو 2009

مصر: الوضع الحالى بين "فتح" و"حماس" لا يدعو إلا للأسف

فلسطين اليوم- وكالات

 اعتبر الناطق الرسمى باسم وزارة الخارجية المصرية السفير حسام زكى أن الوضع الحالى بين حركتى فتح وحماس "لايدعو الا للأسف". جاء ذلك ردا على سؤال صحافى حول الصدامات الجارية بين الفلسطينيين ومنع "حماس" أعضاء "فتح" من حضور المؤتمر العام للاخيرة.

 

وقال زكي في تصريحات صحافية: "إننا نعتقد أن المشاركة فى مثل هذه المؤتمرات الحزبية يجب أن يكون أمرا مسلما به ومفتوحا فى إطار التعددية السياسية الفلسطينية.. وهى تعددية يحترمها الجميع ولها تقاليدها، حتى وإن كان الكل يعمل تحت إطار من الضغط الذى يقوم به الإحتلال الإسرائيلي".

 

وأضاف أن ما تأمله مصر هو أن "يتنبه العقلاء إلى خطورة هذا الوضع وأن يسارعوا الى تدارك هذه الأخطاء لأن عدم السماح بسفر أو بحرية تنقل أى وفود فلسطينية داخل الأرضى الفلسطينية المحتلة هو أمر لايمكن أن يقبله أحد، ويسييء إلى الفلسطينيين ويجعل من ممارساتهم تكرارا لممارسات إحتلالية، وهذا أمر يجب أن يتفادوه بكل ثمن".

 

وأشار زكي إلى أن مصر قامت وتقوم بإتصالات تأمل أن تتمكن من إقناع الفلسطينيين بخطورة هذه الخطوات، وبإتخاذ الخطوات الصحيحة من أجل مصلحة الممارسة السياسية الفلسطينية السليمة.

 

انشر عبر