شريط الأخبار

أمل جديد لوالد الجندي شاليط بعد لقائه بنتنياهو وباراك

02:25 - 28 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

التقى والد الجندي الأسير جلعاد شاليط، مساء أمس الاثنين، مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، لمناقشة كل ما يتعلق بالاتصالات والجهود المبذولة من أجل إعادة الجندي شاليط إلى بيته.

وأشارت صحيفة "معاريف" إلى أن والد شاليط امتنع عن الإدلاء بأي معلومات حول ما جرى خلال اجتماعه بنتنياهو، واكتفى بالقول: "إن نتنياهو أعرب عن التزامه الأدبي والإنساني بالقضية".

وقال أحد مقربي نتنياهو: "إن رئيس الوزراء أطلع والد شاليط على الجهد المبذول والاتصالات والتحركات التي يجريها المبعوث الخاص "حجاي هداس"".

وفي سياق متصل، التقى والد شاليط بكتلة حزب العمل في اجتماع خاص، وصرّح خلال الاجتماع بأن رئيس الوزراء السابق أيهود أولمرت، لم يكن جاداً في دفع الثمن المطلوب للإفراج عن جلعاد، وأضاف "من أجل استرجاع ابني يجب دفع الثمن، والثمن معروف للجميع".

من جانبه أكد وزير الجيش الإسرائيلي أيهود باراك، أن وزراء حزبه سيصوتون لصالح أي صفقة تُبرم من أجل إعادة الجندي جلعاد إلى بيته.

ولفت الوزير بنيامين بن أليعزر، إلى أنه كان بالإمكان إعادة شاليط قبل سنة ونصف، وقال: "أنا متأكد أنه سيتم في النهاية تشكيل لجنة للتحقيق في هذا الفشل، ولماذا استغرق كل هذه المدة".

وقال رئيس كتلة حزب العمل في الكنيست "دنيال بن سيمون": "أنا سعيد لأن أولمرت قد سقط وفشل بكل ما يخص شاليط، لأنه لم يكن مستعد لدفع الثمن، ومن الأفضل لنا جميعا أنه اختفى وسقط من حياتنا، وسنعمل في المرحلة المقبلة على دفع الثمن المطلوب، وإنهاء هذا الملف العالق والحساس".

انشر عبر