شريط الأخبار

الشيخ جراح: شرطة الاحتلال تخلي المستوطنين بصورة مؤقتة من منزل حجازي

08:22 - 28 حزيران / يوليو 2009

فلسطين اليوم-القدس

أخلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم  المستوطنين من منزل المواطن سليمان حجازي بالشيخ جراح في القدس، الذي تم الاستيلاء عليه أمس، وذلك بعد صدور قرار من محكمة الصلح الإسرائيلية يقضي بإخلائهم بصورة مؤقتة لحين عقد جلسة يوم غد الثلاثاء للتداول بشأن ملكية المنزل المتنازع عليه بين المواطن حجازي والمستوطنين.

وكان العشرات من الشخصيات الفلسطينية والأجنبية الرسمية تظاهروا قبل ذلك تحت شعار 'يكفينا صمتا' مقابل ساحة منزل حجازي، من ضمنهم  القنصل السويدي نيلز الياسون، ورئيس وحدة القدس أحمد الرويضي ومستشار الحركة الإسلامية لشؤون القدس والمسجد الأقصى الشيخ علي أبو شيخه وأعضاء إئتلاف من أجل القدس وعدد من الأجانب وممثلي المؤسسات الحقوقية.

وحاول المتضامنون الوصول لساحة المنزل الخارجية بينما كان المستوطنون داخله، حيث استدعيت القوات الإسرائيلية من قبل المستوطنين ومنعتهم من الدخول وأبعدتهم عن المكان بالقوة، وتم اعتقال مديرة مركز دراسات القدس التابع لجامعة القدس هدى الإمام، وتم توقيفها في مركز شرطة المسكوبية .

وردد المتضامنون شعارات 'يا مستوطن إطلع بره' و 'على المكشوف مستوطن ما بدنا نشوف'، كما تصدى لهم أطفال الحي الذين رددوا  الهتافات والشعارات الفلسطينية .

وأوضح مسؤول ملف القدس في حركة فتح حاتم عبد القادر أن  مكتب السيد الرئيس تكفل بتغطية كافة النفقات المتعلقة بالدفاع القانوني والأمر الاحترازي، الذي أصدرته محكمة الصلح الإسرائيلية .

وأضاف أن المحامي حسني أبو حسين الموكل من مواطني الشيخ جراح سيقوم  بتقديم المستندات والإثباتات التي تؤكد ملكية المواطن سليمان حجازي للأرض والمنزل الذي إستولى عليه المستوطنين،والطعن بالأوراق التي قدمها المستوطنون، نافيا أن تكون أوراق المستوطنين حقيقية بل مزورة وعارية عن الصحة .

وقال 'أن إستيلاء المستوطنين على المنزل هو عملية قرصنه وسطو مسلح بالتواطؤ مع شرطة الاحتلال'.

انشر عبر