شريط الأخبار

دول عربية وأجنبية تضغط على "حماس" للسماح بخروج أعضاء "فتح" إلى المؤتمر

08:21 - 28 آب / يوليو 2009

فلسطين اليوم-غزة

كشفت مصادر فلسطينية مطلعة النقاب أن السلطة الفلسطينية طلبت من سورية وتركيا وروسيا ومصر التوسط لدى حركة حماس من اجل ان تسمح لأعضاء مؤتمر (فتح) السادس من قطاع غزة بالوصول الى مدينة بيت لحم للمشاركة في اعمال المؤتمر في الرابع من شهر آب المقبل.

 

وأشارت المصادر، التي فضلت عدم الكشف عن اسمها، الى ان السلطة الفلسطيينة ابدت استعدادها للافراج عن 200 معتقل في الضفة الغربية ممن لم يدانوا بأي اتهامات خطيرة، كدفعة اولى، في اللحظة التي تسمح فيها حركة حماس لأعضاء المؤتمر من قطاع غزة بالمرور دول عربية وأجنبية عبر الحدود باتجاه بيت لحم.

 

وقالت المصادرلصحيفة الايام "حتى الآن ليست هناك أي استجابة من قبل حركة حماس ولكن الجهود ما زالت متواصلة وستقوم اللجنة المركزية لحركة فتح في نهاية الشهر الجاري بتقييم الموقف وعلى ضوء ذلك سيتم اتخاذ القرار المناسب".

 

وأشارت المصادر الى أن "قياديين من حركة حماس في الضفة الغربية يحرضون حركة حماس في دمشق وغزة على عدم السماح لاعضاء حركة فتح من قطاع غزة بالمشاركة في المؤتمر في الضفة الغربية".

ونوهت الى انه تم ايصال رسالة الى حركة حماس في الضفة الغربية بأنه اذا لم تقم حركة حماس بالاستجابة للجهود الجارية لتمكين اعضاء المؤتمر من غزة بالوصول الى الضفة الغربية فإن السلطة سترد بنفس الطريقة التي تتعامل فيها حركة حماس مع قياديين من حركة فتح في غزة.

وشددت بأن على حركة حماس أن تدرس الامر جيداً وأن تدرس العواقب، مشيرة الى ان حركة حماس ليست متشجعة لانعقاد المؤتمر العام السادس لحركة فتح وتسعى لافشاله بكل الوسائل الممكنة.

وعلم في هذا الصدد أنه تم توسيط وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو والمبعوث الروسي لعملية السلام الكسندر سلطانوف ومصر وسورية من اجل اقناع "حماس" بالتراجع عن قرارها.

انشر عبر