شريط الأخبار

انتشال 7 جثث وإصابة 9 آخرين من داخل نفق تعرض لتسرب وقود برفح

03:21 - 27 تشرين أول / يوليو 2009

فلسطين اليوم – غزة

أفاد مراسل "فلسطين اليوم" برفح أن الطواقم التابعة لوزارة الصحة والدفاع المدني، انتشلت اليوم الاثنين، 7 جثث لشبان من مدينة رفح، قضوا خلال انفجار نفق نتيجة تسرب بنزين من أنبوب ناقل له بالأمس.

 

وكان تسرب الوقود ظهر أمس الأحد 26حيث لقي المواطن سامي سعيد قشطة ( 33 عاما ) مصرعه على الفور ومكث داخل النفق المسموم بالبنزين الآخرون.

 

وجرت عمليات الإنقاذ على قدم وساق من قبل الشرطة الفلسطينية وقوات الدفاع المدني بالمحافظة حتى استطاعت هذه الجهود انقاذ 9 مواطنين أصيبوا إثر هذا التسرب ، فيما لقي 6 مواطنون آخرين مصرعهم الثلاثة يوسف معمر ( 20 عاما) وطارق سمير قشطة ( 23 عاما) ومحمد المغاري (36 عاما) تم انتشالهم جثثا من داخل النفق في ساعات الليل.

 

 وأما المواطن طارق محمود قشطة 19 عام فوصلت إليه قوات الإنقاذ ظهر اليوم الاثنين فوجدوه ميتا ، وبعدها بساعات أكمل رجال الدفاع المدني مهمتهم بانتشال جثث آخر مواطنين وهما عيس محمد القيسي ( 24 عاما ) و سامر عبدو فرج ( 21 عاما ) وجميعهم من سكان محافظة رفح.

 

لتكون 7 حالات وفاة و 9 إصابات خلاصة لتسرب البنزين داخل النفق الممتد أسفل بوابة صلاح الدين الحدودية في جنوب محافظة رفح.

 

ومن الجدير ذكره أن هذه الحادثة ليست الأولى من نوعها والتي مات فيها عدد من العاملين داخل الأنفاق والذين يموتون بعدة أسباب يذكر منها الاختناق إثر انهيار الأنفاق عليهم أو تسرب وقود وغازات داخل الأنفاق أو قيام القوات المصرية بتدمير الأنفاق الممتدة عبر الحدود الفلسطينية المصرية والتي يستخدمها الفلسطينيون لإمداد قطاع غزة بمواده اللازمة سيما التموينية منها وذلك إثر الحصار الخانق المفروض على قطاع غزة .

انشر عبر