شريط الأخبار

يأملون في تعويضات ضخمة.. زيادة عدد المستوطنين لـ300 ألف نسمة لأول مرة

01:52 - 27 كانون أول / يوليو 2009


يأملون في تعويضات ضخمة.. زيادة عدد المستوطنين لـ300 ألف نسمة لأول مرة

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

وفقاً لتقرير في الإدارة المدنية فقد تخطي عدد المستوطنين في الضفة الغربية ومستوطنات القدس   الـ 300 ألف نسمة للمرة الأولى .

وحسب التقرير الذي نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية فإن عدد المستوطنين حاليا في الضفة الغربية يقدر بنحو 569.304 نسمة مسجلا ارتفاع بنسبة 2.29% عن عام 2008, حيث كان عدد المستوطنين حينها 297.745 نسمة.

وأوضح التقرير أن نسبة الزيادة في المستوطنات تشكل ثلاثة أضعاف الزيادة في عدد اليهود داخل الخط الأخضر، علما أن أشهر الصيف تشهد تدفقا يهوديا إلى المستوطنات بشكل أكبر من أشهر الشتاء.

كما بينت الدراسة التي أجراها جهاز الإحصاء المركزي، أن ثلث الزيادة السكانية في وسط المستوطنين عام 2007 نبع من الهجرة الخارجية وانضمام مهاجرين جدد.

وحسب التقرير فإن جمهور المستوطنين الذين يسكنون في نقاط ليست لها مجالس محلية أو بلدية زاد عددهم بنسبة 4.4%, علما أن هذه النسبة لا تشمل العدد الحقيقي للمستوطنين الذين يسكنون في نقاط استيطانية العشوائية.

ويبين التقرير أن نسبة الزيادة الأكبر كانت في المستوطنات المتدينة، حيث أن مستوطنة "مودعين عيليت" سجلت زيادة في عدد المستوطنين بنسبة 4.47%, وكذلك مستوطنة يتيار عيليت سجلت زيادة بنسبة 3.06%.

وقد أولي مسؤولون اسرائيليون إلي زيادة عدد المستوطنين إلي سببين أولهما يعود للتكاثر الطبيعي للمستوطنين، والثاني لإقبال عدد كبير من الاسرائيلين بشراء  شقق داخل المستوطنات بأسعار زهيدة  مقارنة بأسعار الشقق داخل إسرائيل أملين في حالة التوصل لاتفاق بين اسرائيل والفلسطينين الحصول علي تعويضات مالية ضخمة في حالة  قررت الحكومة الاسرائيلية اخلائهم في اطار اتفاق ان اسعارها تعتبر منخفضة مقارنة مع اسعار الشقق داخل اسرائيل.

 

فعدد كبير من الاسرائيلين تعلموا العبرة من مستوطني غوش قطيف حيث عندما تم اخلائهم من قطاع غزه  حصلوا علي تعويضات مالة ضخمة لم يحلموا بها ووفقا للمصادر فالاسرائيلين الذين اشتروا شقق في مستوطنات الضفة سجلوها علي اسنائهم بشكل قانوني ولكنهم لم يسكنوها وينتظرون موعد الاخلاء.

انشر عبر